ممثل الجامعة العربية بالأمم المتحدة: سحب المرتزقة مفتاح استقرار ليبيا (فيديو)

السفير ماجد عبد الفتاح المراقب الدائم لجامعة الدول العربية لدي الامم المتحدة (الجزيرة مباشر)

قال السفير ماجد عبد الفتاح، المراقب الدائم لجامعة الدول العربية لدي الأمم المتحدة بنيويورك، إن سحب المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا هو مفتاح استقرارها، فيما ذكر أن مجلس الأمن الدولي يمكنه وضع حد زمني لمفاوضات سد النهضة الإثيوبي.

وذكر ممثل الجامعة العربية لدى الأمم المتحدة في لقاء مع (المسائية) على قناة الجزيرة مباشر، الأربعاء، أن مؤتمر برلين-2 خطوة إيجابية لعودة الاستقرار إلى ليبيا.

وأشار إلى أن هناك قدر كبير من التوافق بشأن سحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، لأنه يعد مفتاحا للاستقرار في البلاد.

وأضاف عبد الفتاح أن هناك حاجة لخطة واضحة من الأمم المتحدة لسحب المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، موضحا أن الجامعة العربية تسعى لوضع خطة لذلك بالتنسيق مع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والأطراف المعنية.

وقال إن هناك رؤية عربية موحدة لعودة الاستقرار إلى ليبيا ولكن قد يختلف البعض بشأن تنفيذ هذه الرؤية.

وأشار المسؤول العربي إلى أن هناك دول عربية تحفظت على قرارات الجامعة بشأن الوجود التركي في ليبيا.

وأكد سعي الجامعة إلى تقديم دعم للحكومة الانتقالية في ليبيا على كافة المحاور لأنها تمثل كل الليبيين.

سد النهضة

وبشأن سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق، قال ممثل الجامعة لدى الأمم المتحدة في نيويورك إن شكوى السودان إلى مجلس الأمن بشأن “التعنت” الإثيوبي فيما يتعلق بالسد تعد أمرا مكملا للملف المصري الذي تقدمت به القاهرة قبل أيام إلى المنظمة الدولية، كما تكمل أيضا القرار الذي صدر عن اجتماع مجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية الذي عقد مؤخرا في الدوحة والذي طالب مجلس الأمن بالتدخل لضمان الحقوق المائية لمصر والسودان والتوصل لاتفاقية ملزمة لملء وتشغيل السد.

وأضاف السفير عبد الفتاح أن هناك لجنة عربية بشأن السد تتكون من السعودية والمغرب والعراق والأردن بالإضافة إلى الجامعة العربية ستتقدم قريبا بملف إلى مجلس الأمن.

وذكر أن مصر والسودان قررتا الانتظار إلى ما بعد اجتماع الكونغو بعد أيام للتحرك، نظرا لإجراء الانتخابات التشريعية في إثيوبيا.

وأوضح المسؤول العربي أنه يمكن لمجلس الأمن الدولي أن يدفع نحو تسريع عملية التفاوض بشأن السد وأن يضع سقفا زمنيا لها وأن يهدد بفرض عقوبات على الطرف المعطل للمفاوضات.

وقال إنه يجب على مجلس الأمن التصرف بشكل مختلف فيما يتعلق بسد النهضة، ويجب على أعضائه أن يدركوا أن هناك خطورة على الشعبين المصري والسوداني نتيجة للسد.

وأضاف أنه لا بد أن تتخذ مصر والسودان موقفا حاسما بشأن سد النهضة بحلول منتصف يوليو/تموز المقبل.

وبشأن الجامعة العربية، قال السفير عبد الفتاح إن هناك محاولات حالية لإصلاح الجامعة العربية كما كانت هناك محاولات في السابق.

وأوضح مراقب الجامعة العربية الدائم بالأمم المتحدة أن ميزانية الجامعة وآلية اتخاذ القرار بها يؤثران على أدائها لدورها.

المصدر : الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

وصل إلى العاصمة الليبية طرابلس، وفد تركي رفيع المستوى على رأسه وزير الخارجية مولود تشاوش أوغلو، وذلك لبحث العلاقات الثنائية، وكان في استقبال الوفد وزير الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية خالد مازن.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة