تركيا: تطاول المتطرف فليدرز على شهر رمضان “هجوم عنصري واعتداء على الإنسانية”

خيرت فيلدرز النائب الهولندي المعادي للإسلام (غيتي)
خيرت فيلدرز النائب الهولندي المعادي للإسلام (غيتي)

اعتبر المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عمر جليك، هجوم زعيم حزب من أجل الحرية اليميني المتطرف في هولندا خيرت فيلدرز على شهر رمضان المبارك والإسلام اعتداءً على الإنسانية.

وقال جليك عبر تويتر “هذا الفاشي عندما يهاجم رمضان فإنه يهاجم بالواقع الإنسانية فالعداء للإسلام ستار جديد لمن هم أعداء للبشرية”.

وأضاف “يحاولون التستر على عدائهم للإنسانية عبر العداء للإسلام ولكن هذه الكراهية والحقد تسممهم هم فقط”، مشيرًا إلى أنه لا يوجد من أعداء الإسلام ممن يحبون المظلومين والمهاجرين والفقراء والمحتاجين والأجانب.

وأردف “إنهم أعداء للبشرية لديهم عقول تتسم بالعنصرية والفاشية، وهذا هو السبب في أن العداء للإنسانية كامن حيث يوجد عداء للإسلام”.​​​​​​​

هجوم عنصري

بدوره اعتبر رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش أن هجوم فيلدرز على شهر رمضان يغزي مشاعر العداء ضد الإسلام.

وقال أرباش عبر تويتر اليوم الأربعاء “أدعو المجتمع الدولي إلى التصدي الواعي لمثل هذه العقلية العنصرية التي تستهدف السلام المجتمعي وتغزي مشاعر العداء ضد الإسلام”.

وشدد على أن خطابات ذلك السياسي الهولندي العنصري التي استهدفت الإسلام دين السلام، ورمضان شهر الرحمة، لا يمكن قبولها على الإطلاق.

وأضاف قائلًا “ونحن كمسلمين سنواصل عيش مبادئ الإسلام الواهبة للحياة، والحفاظ عليها، وعلى رحمة شهر رمضان وسنعمل بطريقة حميدة ضد تنامي ظاهرة الإسلاموفوبيا ومثل هذه الاستفزازات الممنهجة في أوربا”.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (رويترز)

الإساءة لأردوغان

وفي فبراير/شباط الماضي، فتحت النيابة العامة في العاصمة التركية أنقرة، تحقيقا بحق فيلدرز بسبب منشور يسيء فيه للرئيس رجب طيب أردوغان.

وكان أردوغان قد تقدم بشكوى قضائية جنائية لدى القضاء التركي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ضد فيلدرز، بعد نشره منشورات تسيء له.

ونشر فيلدرز صورة كاريكاتيرية يظهر فيها الرئيس التركي وهو يرتدي عمامة على شكل قنبلة، وكتب تحتها “إرهابي”.

كما نشر صورة لسفينة تغرق بينما ترفع العلم التركي، وكتب تحتها “مع السلامة أردوغان، اطردوا تركيا من حلف شمال الأطلسي (ناتو)”.

خيرت فيلدرز، زعيم حزب الحرية الهولندي اليميني المتطرف (غيتي)

من هو المتطرف فيلدرز؟

يشار إلى أن خيرت فيلدرز هو زعيم حزب الحريات اليميني المتطرف في هولندا، وكان قد تعهد بإنشاء وزارة التطهير من الإسلام.

وتعهد فيلدرز في برنامجه الانتخابي بعدم استقبال طالبي اللجوء والمهاجرين من المسلمين، وحظر المساجد والمدارس الإسلامية، ومنع انتشار الفكر الإسلامي بواسطة القرآن الكريم، وتطبيق حظر ارتداء الحجاب في الأماكن العامة.

ودعا فيلدز المسلمين في هولندا لتمزيق نصف القرآن إذا أرادوا البقاء، واتهم النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- “بالإرهاب”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة