شاهد: تصنيع أول وسادة هوائية آمنة للأطفال الرضع

استخدم صانعو مقاعد السيارات وسيلة جديدة لتصنيع أول وسادة هوائية آمنة للأطفال الرضع، تتمثل في الاستعانة بتكنولوجيا الطائرات الصغيرة، لصنع هذه الوسائد.

وتأتي الوسائد في هذه الحالة ضمن الكرسي المستقل للطفل، ما يمثل وسيلة أمان أكثر، إذ إن وسائد الكرسي ليست متصلة بأجهزة السيارة الأخرى، ويعتبر انفجار الوسائد الهوائية في هذه الحالة آمنا للرضع بحسب المصنعين.

وفي مختبر بحوث النقل في بريطانيا والذي عادة ما ترسل الشركات المصنعة سياراتها إليه، للتأكد من أن المقاعد والهيكل وكل شيء آخر عن السيارة يلبي مواصفات السلامة المنصوص عليها في القانون، جرى  اختبار المنتج الجديد ، ووفقا لصانعي الوسادة الهوائية الجديدة فإنها تعد واحدة من أسلم الوسائل المتاحة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين أربعة أشهر وخمسة عشر شهرا، على الرغم من أن مقعد السيارة تم اختباره أيضا للفئات العمرية الأكبر سنا.

ومن أجل الامتثال لقوانين السلامة الأوربية، فإن جميع المقاعد تلبي المعايير العالية المطلوبة، وقد تم اعتماده للاستخدام في جميع أنحاء أوربا ويسعى المصنعون للحصول على شهادة في الولايات المتحدة وأستراليا.

وتقول الجمعية الملكية للوقاية من الحوادث في المملكة المتحدة إن أرقامها السنوية لعام 2016 . تشير إلى وقوع 156 إصابة في صفوف الأطفال دون سن الخامسة، لكنها لا تستطيع الجزم بأن مثل هذه الوسائد يمكن أن تخفض هذه الأرقام.

ويعتبر حجم السيارة واحدة من أكبر العقبات التي تواجه المصنعين عندما يتعلق الأمر بالأطفال، وتعتبر المقاعد الخلفية هي الأكثر أمانا، لكن معظم الآباء يضعون أطفالهم في المقاعد الأمامية حيث يحب الأطفال ذلك لاستكشاف البيئة المحيطة بهم.

ويقول المصنعون إن هذه الوسادة الهوائية الجديدة تعتبر الأولى التي تأتي متكاملة ويعتبرونها ” ثورية ” بكل المقاييس إذ تأتي بشكل مستقل كليا عن أجهزة السيارة وجميع أجهزة الاستشعار فيها مدمجة في المقعد.

وعرضت الوسادة الهوائية في المعرض بالعاصمة البريطانية لندن، وتأمل الشركة المصنعة ببيع وتوزيع هذه الوسائد الهوائية في جميع أنحاء العالم.

المصدر : أسوشيتد برس + الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة