هل هدد رونالدو بمغادرة معسكر المنتخب بمونديال قطر؟.. الاتحاد البرتغالي يرد في بيان

مدرب المنتخب البرتغالي فرناندو سانتوس قرر عدم إشراك رونالدو كأساسي خلال مواجهة سويسرا (غيتي)

نفى الاتحاد البرتغالي لكرة القدم التقارير الإعلامية بشأن تهديد كريستيانو رونالدو بمغادرة معسكر المنتخب الوطني خلال كأس العالم قطر فيفا 2022 بعد أن قرر المدرب فرناندو سانتوس عدم إشراكه كأساسي في مواجهة سويسرا بالدور ثمن النهائي.

وجلس رونالدو -أكثر لاعب شارك في مباريات دولية مع البرتغال وهدافها التاريخي- على مقاعد البدلاء خلال الفوز 6-1 ضد سويسرا، الثلاثاء الماضي، بينما سجل بديله غونسالو راموس 3 أهداف قبل أن يشارك رونالدو في الدقائق الأخيرة.

وقال الاتحاد البرتغالي في بيان “يوضح الاتحاد أن كريستيانو رونالدو قائد المنتخب الوطني لم يهدد بمغادرة المنتخب في أي وقت”.

وأضاف “ظهر مجددا، مستوى التزام اللاعب الدولي الأكثر مشاركة في تاريخ البرتغال خلال الفوز ضد سويسرا، وهذا أمر يجب أن يُحترم وهو مشهود له بالالتزام التام الذي لا جدال فيه”.

وتابع “كل يوم، يعمل رونالدو على تعزيز سجله الاستثنائي في خدمة المنتخب والبلاد”.

رونالدو أكثر لاعب شارك في مباريات دولية مع البرتغال جلس على مقاعد البدلاء خلال الفوز 6-1 ضد سويسرا (غيتي)

 

وأتم الاتحاد البرتغالي بيانه “المنتخب واللاعبون والمدربون ومسؤولو الاتحاد كلهم حماس منذ اليوم الأول لتحقيق الحلم في أن تكون هذه النسخة هي أفضل مشاركة لمنتخب البرتغال على الإطلاق في كأس العالم”.

ولم يوفق رونالدو في هز الشباك منذ أن سجل ركلة جزاء في أول مباراة للبرتغال في كأس العالم 2022 ضد غانا ليكون أول لاعب يسجل في 5 بطولات لكأس العالم.

وكرر اللاعب (37 عاما) التزامه تجاه المنتخب على وسائل التواصل الاجتماعي بعد ساعات من بيان الاتحاد البرتغالي.

وكتب رونالدو على تويتر “المجموعة متحدة جدا بحيث لا يمكن كسرها بفعل قوى خارجية. أمة شجاعة جدا بحيث لا تخاف من أي خصم. فريق بمعنى الكلمة، وسيقاتل من أجل الحلم حتى النهاية. احلموا معنا”.

والسبت المقبل، تلعب البرتغال في دور الثمانية ضد المغرب، وقال لاعب الوسط أوتافيو إن الاستعداد للمباراة يسير كالمعتاد مضيفا أنه لا توجد مشكلة حتى لو استاء رونالدو من عدم البدء ضد سويسرا.

وأضاف أوتافيو (27 عاما) “أعتقد أن كل شيء طبيعي جدا، لم تكن هناك أي مشكلة على الإطلاق. لم يكن هناك أي حديث عن مغادرته”.

وأوضح أن “أي لاعب يشعر بالمرارة عندما لا يلعب، وهذا طبيعي تماما، وأعتقد أن هذا كل شيء. لا نزال متحدين ونركز بشدة”.

وتابع “إذا نظرت إلى الصور أو الفيديو ترى أن قلب كريستيانو وروحه مع المنتخب الوطني، بغض النظر عما إذا كان على مقاعد البدلاء أم لا”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات