شاهد: رد طفل قطري على صحفي ادّعى أنه مراسل قناة إسرائيلية

الطفل القطري قال "إسرائيل لا" وتجاهل مقلب الصحفي الفلسطيني (تويتر)

وثّق فيديو ردًّا فعل قويًّا لطفل قطري على مقلب صحفي فلسطيني ادّعى أنه مراسل قناة إسرائيلية، حيث رفض الطفل رفضًا قاطعًا التحدث إليه وتجاهله.

ونشر الصحفي رضا ياسين فيديو يوثق حيلته في سوق واقف. وقال في بداية المقطع “مرحبا بكم مشاهدينا الكرام من تلفزيون إسرائيل معنا مقابلة مع شاب صغير، تعرفنا على اسمك”، ليرد الطفل القطري عليه بالقول “إسرائيل لا” ويكررها مرارا ويمضي متجاهلًا إياه.

وأوضح ياسين أنه تبادر إلى ذهنه عمل مقلب بأنه من قناة إسرائيلية مع طفل صغير ليرى رده، وكتب قائلا “شوفوا شو صار، مقابلة عفوية والله مع أول طفل وطلع قطري لقيته قدامي في سوق واقف، طبعًا طيبت خاطره وأهديته العلم وفرح كثيرا”.

وكان ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مقاطع لمشجعين عرب من جنسيات قطرية وسعودية ولبنانية ومغربية رفضوا خلالها إجراء مقابلات مع وسائل الإعلام الإسرائيلية عقب مباريات كأس العالم في قطر.

وقال الخبير في الشؤون الإسرائيلية علي الأعور إن كبريات الصحف الإسرائيلية مثل (إسرائيل اليوم) و(يديعوت أحرونوت) و(هآرتس)، أجمعت كلها على أن إسرائيل فشلت في التغلغل في الشعور الشعبي والثقافي العربي، وعلى أن مونديال قطر أكد أن الوجود الإسرائيلي أمر مرفوض عند الشعوب العربية.

وأضاف الأعور في لقاء مع برنامج (المسائية) على الجزيرة مباشر، مساء الأحد، أن الطريقة التي تم التعامل بها مع المراسلين الإسرائيليين وبعض الوفود البروتوكولية خلال أيام المونديال أكدت أن إسرائيل “فشلت في معرفة حقيقة الوعي والثقافة العربية”، مشددًا على أن “الوعي الشعبي العربي ضد جميع أشكال التطبيع مع إسرائيل، وهذا ما تم كشفه خلال المونديال”.

وقال إن دولة قطر بتنظيمها للمونديال أعادت قضية فلسطين إلى المستوى العالمي، مشددًا على أن قطر ربحت الرهان في رد الاعتبار لمطالب الشعب الفلسطيني العادلة.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند