الجزائر

محتوى رئيسي

تدفق المحتوى

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن أسفه للخلافات وسوء التفاهم مع الجزائر بعد تصريحات له أثارت غضبا جزائريا على المستويين الرسمي والشعبي.

Published On 10/11/2021
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

دشن ناشطون جزائريون وسما عبر موقع تويتر بعنوان (مجزرة 17 أكتوبر)/ تشرين أول 1961، حيث قمعت قوات الأمن الفرنسي مظاهرات حاشدة في باريس دعما لنضال بلادهم من أجل الاستقلال، إلا أنهم قوبلوا بالرصاص الحي.