مدة الفيديو 10 minutes 59 seconds

تفاكر.. كيف تخاطب الإعلانات عواطف المستهلك لا عقله؟ (فيديو)

تحدث الدكتور مصطفى المرابط في حلقة جديدة من برنامجه “تفاكر” عن الإعلانات والعدوى العاطفية في سياق فهم الإنسان عبر المنظومة الاقتصادية، وفهم علاقته بالسوق تحديدًا وتحولاتها عبر التاريخ.

تحدث الدكتور مصطفى المرابط في حلقة جديدة من برنامجه “تفاكر” عن الإعلانات والعدوى العاطفية في سياق فهم الإنسان عبر المنظومة الاقتصادية، وفهم علاقته بالسوق تحديدًا وتحولاتها عبر التاريخ.

وعرج المرابط في برنامجه -الذي يسلط فيه الضوء على مجموعة من القضايا الثقافية المرتبطة بالعالم العربي والإسلامي وبالسياق العالمي- على تحول منظور الإنسان للسلعة من كونها حاجة إلى كونها رمزا ومصدرا للسعادة ومحددا للهوية.

وأشار رئيس مركز مغارب لدراسات الاجتماع الإنساني إلى أن كل فرد يتعرض لما يقارب 15 ألف رسالة إعلانية في اليوم، حتى يجد نفسه محاصرًا بها في كل مكان.

ووقف المرابط على أن الدعاية مؤسسة قائمة الذات تشتغل على الإنسان اشتغالًا معمقًا ومركبًا، إذ تصمّم الوصلة الدعائية والرسالة الإعلانية قصد مخاطبة الغرائز وإثارة العواطف.

واستند الدكتور إلى دراسة أوضحت أن 70% من المستهلكين تحركهم العواطف وليس العقل، وتبيّن أن العاطفة تعمل على ترسيخ هذه الرسائل والعمل على تعميمها عبر العدوى العاطفية.

وربط المفكر بين مجال الدعاية والإعلانات وعلم النفس، معتبرًا أنه لا يمكن فهم طبيعة الأول دون فهم نفسية الإنسان وطبيعته السيكولوجية.

المصدر : الجزيرة مباشر