مدة الفيديو 12 minutes 00 seconds

تفاكر.. أيهما يفكر: العلم أم الإيمان؟ (فيديو)

تناول الدكتور مصطفى المرابط، رئيس مركز مغارب لدراسات الاجتماع الإنساني، في حلقة جديدة من برنامجه (تفاكر) موضوع العلم والإيمان، مبرزًا سؤالًا جدليًا: “أيهما يفكر: العلم أم الإيمان؟”.

تناول الدكتور مصطفى المرابط، رئيس مركز مغارب لدراسات الاجتماع الإنساني، في حلقة جديدة من برنامجه (تفاكر) موضوع العلم والإيمان، مبرزًا سؤالا جدليًا: “أيهما يفكر: العلم أم الإيمان؟”.

وقال إن “هذه الجدلية مرتبكة ومضطربة، إلا إنه عند مقارنة أسئلة الإنسان ومشكلاته يتأكد لنا أن العلم وحده ليس بكافٍ ولا وافٍ للإجابة عن مشكلاته، وهذا ما يفسر أسباب حضور الدين والفن بجانب العلم”.

وأوضح أن “العلم يعمل ضمن القوانين الفيزيائية والتطور البيولوجي، بينما الدين والفن يعملان عكس التطور البيولوجي، وأن الإنسان لا يصير إنسانًا إلا إذا أنكر الحيوان الذي بداخله”.

وقال إنه “لم تعد تشف غليل الإنسان الأجوبة كلها التي يقدمها العلم، لأنها أسئلة تعنى بالعالم المادي الأفقي، لكن الإنسان يتطلع إلى أجوبة تنتمي إلى العالم العمودي، لذلك لم يكتف الإنسان بالأسئلة التي تختص بالوسائل، إنما تجاوزها للأسئلة التي تختص بالغايات، ولم يتوقف عند سؤال: لماذا أحيا؟ بل: كيف أحيا؟ ولم يكتف بعالم الشهادة، إنما يتوق لمعرفة ما وراءها”.

المصدر : الجزيرة مباشر