مدة الفيديو 12 minutes 52 seconds

تفاكر.. الجمال كمنظور إنساني (فيديو)

تناول الدكتور مصطفى المرابط رئيس مركز مغارب للدراسات في الحلقة الثامنة من برنامج تفاكر الجزء الثاني من موضوع “العلم وازدواجية الطبيعة الإنسانية”.

وشرح المرابط بعض مظاهر الوظائف البيولوجية عند الحيوانات، وقال إن الغرض من الريش أو الفرو عند الحيوانات ليس التزين أو التجمل، بل توفير الدفء أو الحماية أو التزاوج.

وأشار إلى أن “هذا الجمال والذي من أجله يقتل الإنسان أحيانا بالنسبة للحيوانات ليس أكثر من وظيفة بيولوجية بالنسبة لها، تؤدي بها مهاما محددة”.

وقال إن الإنسان ينظر إلى كل هذا بطريقة مختلفة، تتمثل في الاستفادة من تلك الخصائص البيولوجية في الحيوان، ليتجمل بها أو يستمتع بها على نحو أو آخر.

وأورد المرابط جملة من الإحصائيات عن قتل أكثر من 100 مليون حيوان سنويا لاستخدام الفراء فقط، ما يعادل قتل 3 حيوانات كل ثانية.

كما أورد إحصائيات عن قتل فيل كل ربع ساعة من أجل الحصول على العاج للتزيين، وقال إن الإنسان بذلك يحرم آخرين حياتهم من أجل الرفاهية.

وقال المرابط إن هذا الأمر يبدو وكأنه يعكس جشع الإنسان والأنانية، لكنه وعند التأمل يكشف كم أن الإشباع الروحي والفني والجمالي مهم وأساسي بالنسبة للإنسان.

وقال “نستنتج من كل ذلك، أن الجمال منظور إنساني للأشياء، فما ليس له منظور جمالي عند الحيوان، ينتزعه الإنسان ليجعل منه وظيفة جمالية وفنية”.

وفي رد على تساؤل: ما الذي يجعل الإنسان يتفنن إلى هذا الحد في البعد الجمالي، قال المرابط “هذا يرجعنا إلى الطبيعة المزدوجة للإنسان، ذات البعدين البيولوجي والروحي”.

المصدر : الجزيرة مباشر