محاولة الانقلاب في تركيا

محتوى رئيسي

تدفق المحتوى

قال الأميرال جهاد يايجي، رئيس أركان القوات البحرية التركية السابق، إن شق قناة إسطنبول لا يتعارض مع اتفاقية “مونترو”، ستشكل جزءا من المضايق التركية، ولتركيا الحق في الاستفادة منها بالطريقة التي تراها.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بيان الجنرالات بشأن قناة إسطنبول دبر بسوء نية، مضيفا أنه لا يمكن القبول بما قام به جنرالات متقاعدون وأن تهديد الحكومة المنتخبة بالانقلاب ليس ضمن حرية التعبير.

طالب أكثر من 100 ضابط متقاعد في تركيا بالتراجع عن تنفيذ مشروع قناة إسطنبول الذي طرحته الحكومة وتعارضه المعارضة، وسارعت وزارة الدفاع للتنديد ببيان الضباط، كما فتحت النيابة العامة تحقيقا بشأنه.