الصراع في العراق

محتوى رئيسي

تدفق المحتوى

يواصل أنصار التيار الصدري اعتصامهم المفتوح داخل البرلمان العراقي بعد اقتحامه للمرة الثانية، وتصاعدت الدعوات الداخلية والخارجية للحوار بين مختلف القوى العراقية لإنهاء الأزمة السياسية في البلاد.

توالت ردود الفعل المحلية والإقليمية والدولية المنددة بمحاولة الاغتيال التي استهدفت رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، وأعتبر المجلس الوزاري للأمن العراقي المحاولة استهدافا خطيرا للدولة العراقية.

يتواصل تفاعل المنصات العراقية مع محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، بعد أن تعرض منزله في المنطقة ببغداد لثلاث هجمات بطائرات مسيرة مفخخة، أدت لأضرار مادية وإصابة عدد من حرسه.

تصدر اسم وزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باول، الأعلى تداولا عالميا بعد وفاته عن عمر ناهز (84 عاما)، وهو الوزير الذي قدم أمام مجلس الامن ملفا ركز فيه على وجود أسلحة دمار شامل في العراق.

تتواصل حالة من الجدل على منصات التواصل في العراقي بعد إعلان نتائج الانتخابات التشريعية مع تراجع لبعض الكتل وصعود لافت لكتل أخرى، وتصدر التيار الصدري للانتخابات بحصوله على 73 مقعدا.

قتل 30 شخصا على الأقل، وأصيب العشرات في انفجار وقع في سوق الوحيلات بمدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، وأمر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بفتح تحقيق من قبل قيادة عمليات بغداد.

في عشية عيد الأضحى المبارك، خيم الحزن على منصات التواصل العراقية جراء وقوع انفجار عبوة ناسفة في سوق الحويلات بمدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، وأسفر الانفجار عن مقتل أكثر من 30 شخصا وعشرات الإصابات.

نشر شاب عراقي مقطع فيديو طريف حظي بانتشار واسع، ناشد فيه الرئيس الأمريكي جو بايدن قائلا إنه سينتحر قفزا من أعلى سطح منزله إن لم يساعده، ما دفع مسؤولا في الخارجية الأمريكية إلى الرد والتعليق.