مدة الفيديو 17 minutes 05 seconds
من برنامج: المسائية

هجوم شرس على أكاديمي انتقد الإعلام المصري

واصل إعلاميون مقربون من السلطة في مصر حملة هجوم ضارية على الدكتور أيمن منصور ندا، رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام جامعة القاهرة، بعدما نشر تدوينة مطولة انتقد خلالها غياب المهنية في برامجهم.

ونشر الأستاذ الجامعي تدوينة مطولة بعنوان “زمن أحمد موسى”، انتقد خلالها نمط وأداء الإعلام المصري القائم على تلقي الأوامر والتلقينات الأمر الذي يضر بصورة السلطة بدلًا من تجميلها.

في المقابل، شن الإعلامي المقرب من السلطة أحمد موسى هجوما شرسا على ندا واتهمه بالتنمر وهدده بالملاحقة القضائية، سانده في ذلك الإعلامي نشأت الديهي الذي صعد هجومه متهما أستاذ الإعلام بأنه “مريض نفسيا” يخدم أجندة “الإرهابيين”.

وتعليقًا على ما حدث، قالت أستاذة الإعلام بجامعة ميرلاند الأمريكية سحر خميس، لبرنامج المسائية، إن الدكتور ندا رجل أكاديمي متخصص ومن حقه تماما أن يبدي رأيه بكل وضوح وصراحة وشفافية في مناخ الكل يعلم أنه لا يسمح بقدر كبير من الحرية.

وأضافت سحر، أن توصيف حالة الإعلام المصري التي ذكرها الدكتور ندا دقيقة وصحيحة، فهناك بالفعل جهات عديدة تتحكم في مساحة المصداقية والحرية، والهامش الصغير المتاح موزع ما بين جهات أمنية وقانونية واقتصادية وممولي القنوات ومن يقدمون الدعاية، وأصبح النقد باهتا واتسعت الخطوط الحمراء ولم تعد هناك مساحة مقبولة لتعدد الآراء.

المصدر : الجزيرة مباشر