مدة الفيديو 16 minutes 40 seconds
من برنامج: المسائية

وزير الخارجية الإيطالي يطالب السلطات المصرية بإظهار حقيقة مقتل ريجيني

طالب وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، السلطات المصرية إظهار الحقيقة بشأن ملابسات القتل الوحشي للباحث جوليو ريجيني وتقديم المتورطين للعدالة.

وأضاف خلال كلمته اليوم ضمن أعمال الدورة الـ46 لمجلس حقوق الإنسان، أن الباحث الحقوقي باتريك زكي لا يزال محتجزا في مصر من دون وجه حق وحث السلطات المصرية على إطلاق سراحه.

وألقت السلطات المصرية القبض على زكي الذي يدرس في إيطاليا، لدى عودته إلى القاهرة وتعرض للتعذيب وفق عائلته وتقارير حقوقية.

والشهر الماضي، قالت الخبيرة الدولية ماري لولر في بيان إن المدافعين عن حقوق الإنسان مثل باتريك زكي، الذي اعتقل بمصر، في فبراير/شباط العام الماضي، تعرضوا لعمليات تجديد متكررة للاحتجاز من دون محاكمة.

وفي 11 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أعلنت النيابة في روما جمعها أدلة قاطعة وكافية بعد 5 سنوات تقريبًا من التحقيقات، لكن السلطات المصرية تنكر تورط جهاز الأمن الوطني في الجريمة، وتقول إن ريجيني قتِل على يد عصابة أرادت سرقته.

المصدر : الجزيرة مباشر