الإعلان عن هدنة “متبادلة وغير مشروطة” بين فصائل المقاومة والاحتلال الإسرائيلي

صواريخ من طراز Q20 التي قالت القسّام أنها استخدمتها في مدن وبلدات إسرائيلية (مواقع التواصل)

أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية وحكومة الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، عن قبول هدنة “متبادلة وغير مشروطة”.

وقال متحدثون باسم حركة المقاومة الإسلامية “حماس” وحركة الجهاد الإسلامي لقناة الجزيرة مباشر إن مصر أبلغت الفصائل التوصل إلى وقف متبادل ومتزامن لإطلاق النار يبدأ الساعة 2 فجر الجمعة.

وأكد المتحدثون أن الهدنة هي انتصار للمقاومة الفلسطينية التي ستلتزم بها ما التزم بها الاحتلال.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن مجلس الوزراء صوت بالإجماع تأييدا لإعلان هدنة “متبادلة وغير مشروطة” اقترحتها مصر في قطاع غزة.

وقالت مصادر للجزيرة إن الوسيط المصري أبلغ إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس أن وقف إطلاق النار سيبدأ الساعة الثانية فجر الجمعة.

وقال التلفزيون المصري إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أمر بإرسال وفدين أمنيين لإسرائيل والأراضي الفلسطينية للعمل على تثبيت الهدنة.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر دبلوماسية مصرية أن الوفدين سيتوجهان إلى تل أبيب والأراضي الفلسطينية “لمتابعة إجراءات التنفيذ والاتفاق على الإجراءات اللاحقة التي من شأنها الحفاظ على استقرار الوضع”.

وقال المتحدث باسم كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة حماس، إن الكتائب استجابت لتدخل الوساطات العربية وعلقت ضربة صاروخية كبيرة كانت ستغطي “فلسطين من أقصى الشمال إلى الجنوب”.

وأضاف أن “قيادة الاحتلال أمام امتحان حقيقي وقرار الضربة الصاروخية على الطاولة حتى 2 فجرا”.

وتسبب عدوان الاحتلال الإسرائيلي في استشهاد 232 فلسطينيا في قطاع غزة، فيما استشهد 29 فلسطينيا في مواجهات مع قوات الاحتلال في الضفة الغربية والقدس المحتلة. وأوضحت وزارة الصحة الفلسطينية أن من بين الشهداء 69 طفلا و39 امرأة.

المصدر : الجزيرة مباشر