الذين أهانوا العسكرية

خلال زيارته لموقع معركة العلمين في ذكري المعركة الفاصلة، يقف المارشال مونتغمري البطل الأسطوري لبريطانيا وقائد الجيش الثامن أثناء الحرب العالمية الثانية مندهشاً من رتبه (المشير)عبد الحكيم عامر ويخرج منه سؤال معبر “في إي معركة حصلت على المارشالية”…. سؤال مونتي (الاسم المحبب للماريشال الأسطوري) كان بمثابة لطمة على وجه ماريشالات التشريفة العرب، في هذه المساحة سأتحدث عن ثلاثة بالتحديد عبد الحكيم عامر/خليفة حفتر/عبد الفتاح السيسي.

عامر

خاض عبد الحكيم عامر معارك مع اسرائيل حرب فلسطين سنة ١٩٤٨/سيناء ١٩٥٦/سيناء١٩٦٧…كانت النتيجة كارثيه في الثلاثة علي مقياس الأداء حسب الإمكانات. عفواً، لم نطلب منه حتى الانتصار ، حديثنا عن الأداء كمقاتل/كضابط /كقائد عام للجيوش لم يتخلص منه جمال عبد الناصر بعد الأداء المخزي في معركة ١٩٥٦ لاعتبارات عده أهمها: ولاء عامر المطلق لصديق عمره ناصر، والولاء كمعيار للاختيار أهم أسباب ضياع الأوطان، انسحاب إسرائيل من سيناء وفشل إنجلترا وفرنسا في احتلال منطقة القناه بفضل المقاومة الشعبية الباسلة، وضغط الحلفاء الطامعين في إرث الإمبراطوريات القديمة (الولايات المتحدة الأمريكية كقوة بازغه)، وإنذار السوفييت والتهديد بضرب لندن وباريس وتل أبيب بالأسلحة النووية غطى علي فشل القيادة العسكرية في إدارة معركة السلاح؛ فأبقى عبد الناصر علي صديقه/شريكه كقائد عام للجيش، فكانت الهزيمة الكارثية الموجعة في ١٩٦٧، وانتهي الحال بالمشير/المارشال إلى الانتحار أو القتل، وكان يستحق المحاكمة: رجل فشل في كل المعارك، وحاز على لقب لا يستحوذ عليه إلا من يقدم إسهاماً للحياة العسكرية، فأي إسهام ساهم به عامر في الحياه العسكرية؟ هل كانت صداقته لجمال عبد الناصر إسهاماً عسكريا؟ إن اقتران اسمه باللقب هو الإهانة الحقيقية للعسكرية.

حفتر

خليفة حفتر: قائد الجيش الليبي (لا أدري حقيقة إن كان هناك فعلاً ما يمكن تسميته بالجيش الليبي أم لا) تجاوزاً سأطلق عليه قائد جيش اللادولة في ليبيا. حفتر كان أحد ضباط الجيش الكبار في عهد القذافي. خاض معارك الجيش الليبي مع تشاد تلك كانت حربه الوحيدة التي خاضها فما هي إنجازاته؟ الحقيقة سأطلب منكم أولاً أن تمنعوا الضحك قبل ذكر الإنجاز العظيم.
شاد عزيزي القارئ دولة فقيرة جداً، وجيشها لا يمكن ابداً اعتباره جيشا حقيقيا، ومع ذلك تم أسر خليفه حفتر المشير/المارشال، رجل خاض حربا وحيده تم أسره فيها، ومع ذلك يطلق علي نفسه لقبا حاز عليه مونتغمري وروميل وإيزنهاور وچوكوف أساطير الحرب العالمية الثانية، ولم يحصل عليه رجل بقامة الجنرال ديغول محرر فرنسا. إسهام خليفه حفتر في الحياة العسكرية هو الأسر علي يد جيش بدائي. ألم أطلب منكم منع الضحك؟!

السيسي

الاسم الثالث لا يحتاج مني إلى أي جهد

عبد الفتاح السيسي المشير/الرئيس: لم يخض حرباً من الأساس، لا أعتقد أن هناك ثمة إضافة أخري.

تلك الأسماء الثلاثة أمثلة لما فعله العرب بلقب المارشالية،…وتلك أمثله وليست حصرا، لن تصدق مثلاً أن عبد ربه منصور هادي أحد أولئك المارشالات (امنعوا الضحك مره أخري رجاءً)

 ألف تحية على أرواح مارشال حقيقي كالجمسي، وألف تحية على من استحقها ولم ينلها كالشهيد الذهبي عبد المنعم رياض، وألف تحيه لروح الفريق سعد الدين الشاذلي البطل الحقيقي للعبور العظيم وشهيد رغبة السادات في الصلح مع إسرائيل (ولتلك القصة مقال آخر). وتلك أيضاً أمثله غير حصريه لمن استحقوا التبجيل والاحترام بصفتهم عسكريون محترفون لم يتورطوا في العمل السياسي فكانوا نجوماً ساطعة حقيقية.

المقال لا يعبر عن موقف أو راي الجزيرة مباشر وإنما يعبر عن رأي كاتبه



المزيد من الكاتب
الأكثر قراءة