بيع نادي تشيلسي لرجل أعمال أمريكي بعد تجميد أموال الملياردير الروسي أبراموفيتش

مالك النادي الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش (AP)

‬‬قال نادي تشيلسي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إنه توصل إلى اتفاق يسمح بانتقال ملكيته إلى التحالف الذي يقوده رجل الأعمال الأمريكي تود بولي والذي يحظى بدعم مجموعة كليرليك كابيتال.

وأشار تشيلسي بطل أوربا الحالي في بيان في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت، إلى أنه وافق على البيع مقابل 4.25 مليارات جنيه إسترليني (5.2 مليارات دولار) بعد الحصول على الموافقات المطلوبة.

وقال النادي اللندني في بيان “يستطيع نادي تشيلسي لكرة القدم التأكيد بأنه تم الاتفاق على الشروط والتفاصيل الخاصة بانتقال ملكيته إلى ملاك جدد بقيادة تود بولي ومجموعة كليرليك كابيتال ومارك وولتر وهانزيورج فيس”.

وأضاف البيان “يتوقع أن يتم البيع أواخر مايو بناء على إتمام جميع الخطوات المطلوبة. وسيتم الكشف عن مزيد من التفاصيل بحلول هذا الموعد”.

وقال تشيلسي إن الملاك الجدد سيدفعون 2.5 مليار جنيه إسترليني لشراء الأسهم مع التعهد باستثمار مبلغ 1.75 مليار جنيه إسترليني في تطوير الاستاد والفريق النسائي والأكاديمية ومؤسسة تشيلسي.

وأكد بيان النادي أن جميع المبالغ ستودع في حساب مصرفي مجمد في بريطانيا قبل أن يتبرع مالك النادي الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش بمبلغ البيع كاملا للأعمال الخيرية.

وجاءت هذه الخطوة قُبيل 3 أسابيع من موعد انتهاء الترخيص المؤقت الحالي للنادي والذي ينتهي العمل به في 31 مايو/ أيار الجاري.

وعرض أبراموفيتش النادي للبيع في بداية مارس/ آذار الماضي بعد عملية بلاده العسكرية في أوكرانيا.

ومهد أبراموفيتش الطريق لعملية الاستحواذ يوم الخميس بعد نفي تقارير عن أنه طلب من تشيلسي رد قرض بقيمة 1.5 مليار جنيه إسترليني (1.85 مليار دولار) كان قد قدمه للنادي.

وأجرت مجموعة بولي، التي تضم الملياردير السويسري هانزيورج فيس ورجل الأعمال البريطاني جوناثان جولدستين، مفاوضات حصرية لشراء تشيلسي عقب رفض عرض من الملياردير البريطاني جيم راتكليف، وبعد استبعاد عروض أخرى في وقت سابق.

وطالت عقوبات الحكومة البريطانية ضد روسيا بعد عمليتها العسكرية في أوكرانيا، مالك نادي تشيلسي الروسي رومان أبراموفيتش، الذي كان قد أعلن قبلها عن نيته بيع النادي اللندني نظرا لإعلائه “مصلحة النادي والجمهور والموظفين بالإضافة إلى رعاة الفريق وشركائه”.

ويُعد رومان أبراموفيتش (55 عامًا) ثامن أغنى رجل في روسيا وفقًا لبيانات وكالة بلومبرغ، كما يعد الأكثر شهرة في المملكة المتحدة بفضل ملكيته للنادي الأزرق منذ مدة طويلة.

وأرجعت الحكومة البريطانية في بيان أسباب معاقبته إلى كونه “عامل رئيس في زعزعة استقرار أوكرانيا، وتهديد وحدة أراضيها واستقلالها”.

المصدر : وكالات