وزير الخارجية التركي يمازح نظيره الألماني بشأن مسعود أوزيل.. ماذا قال؟

وزير الخارجية التركي (يمين) خلال لقائه مع نظيره الألماني في أنقرة (رويترز)
وزير الخارجية التركي (يمين) خلال لقائه مع نظيره الألماني في أنقرة (رويترز)

عبر مزحة ممزوجة برسالة إلى نظيره الألماني، هايكو ماس، أعرب وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، عن أمله في أن لا تنزعج ألمانيا مرة أخرى من أي لقاء جديد محتمل للاعب الألماني مسعود أوزيل، بالرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.

فخلال مؤتمر صحفي مشترك بين الوزيرين التركي والألماني في أنقرة، تطرق تشاووش أوغلو إلى انضمام أوزيل (32 عاما) لنادي فنربخشة التركي.

وأعرب عن سعادته الكبيرة بشأن مجيء أوزيل إلى تركيا للعب ضمن صفوف النادي التركي، مؤكدا أنه سيقدم مساهمات كبيرة لكرة القدم التركية.

وتطرق إلى انتقادات طالت أوزيل، في 2018، بعد لقاء له بالرئيس أردوغان، والتقاطه صورة تذكارية معه.

وموجها حديثه إلى نظيره الألماني، قال تشاووش أوغلو “نأمل ألا تعترضوا مرة أخرى على لقائه (المحتمل) برئيس جمهوريتنا”.

وأضاف أن أوزيل قدم مساهمة كبيرة لكرة القدم الألمانية، عبر اللعب في صفوف المنتخب الألماني، حيث رفع معه كأس العالم (في 2014).

أردوغان التقى أوزيل عام 2018 في لندن

متفقا مع نظيره التركي، قال هايكو ماس إن “أوزيل حقّق نجاحات كبيرة مع منتخبنا لكرة القدم، وآمل أن يواصل نجاحاته في تركيا”.

ووصل أوزيل إلى إسطنبول، أمس الإثنين، لاستكمال إجراءات انتقاله إلى فنربخشة.

وخلال زيارته لندن، في مايو/ أيار 2018، التقى الرئيس أردوغان بأوزيل ومواطنه إلكاي غوندوغان، وهما لاعبان ألمانيان من أصول تركية في الدوري الإنجليزي، وهو ما أدى إلى حملة هجوم واسعة ضدهما في وسائل الإعلام الألمانية، وكذلك من قبل السياسيين اليمينيين.

وفي 22 يوليو/ تموز من العام نفسه، أعلن أوزيل اعتزاله اللعب دوليا؛ بسبب ما قال إنه غياب الدعم من الاتحاد الألماني لكرة القدم و”الدعاية” اليمينية المتطرفة” في الإعلام الألماني ضده، فضلا عن معاملته بـ”شكل عنصري”، بعد ظهوره في صورة مع أردوغان.

المصدر : الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة