كلوب ينخرط في البكاء ويحتفل بعد فوز ليفربول بالدوري الإنجليزي (فيديو)

يورغن كلوب مدرب ليفربول
يورغن كلوب مدرب ليفربول

انخرط يورغن كلوب مدرب ليفربول في البكاء أثناء حديثه عن إنجاز فريقه بالفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز أمس الخميس.

وخسر مانشستر سيتي 2-1 أمام مستضيفه تشلسي ليضمن ليفربول لقبه الأول في الدوري في 30 عاما واحتفل كلوب ولاعبوه في فندق في منطقة مرسيسايد.

وقال كلوب في مقابلة مع شبكة سكاي سبورتس قبل أن تغلبه عواطفه وينخرط في البكاء ويبتعد عن الكاميرا “أنا مفعم بالمشاعر ولم أتخيل أن يكون هذا ما أشعر به”.

وقبل أن يبكي وجه المدرب الألماني البالغ عمره 53 عاما التحية إلى أشهر لاعبي ليفربول عبر تاريخه.

وقال “لا أجد ما أقوله، هذا لا يصدق وأكبر مما كنت أتخيل. أن أكون بطلا مع هذا الفريق أمر مذهل. هذا من أجل كيني (داغليش) وستيفن (جيرارد) والجميع”.

وتجمع كلوب ولاعبوه حول التلفزيون لمشاهدة مباراة سيتي وهم يعلمون أن فشل فريق المدرب بيب غوادريولا في الفوز سيضع حدا لانتظارهم الطويل.

واحتفل كلوب مع لاعبيه بفوز تشلسي بالمباراة، وضمانهم الحصول على لقب الدوري.

وكان ليفربول يتقدم بفارق 25 نقطة على أقرب ملاحقيه قبل توقف البطولة بسبب جائحة فيروس كورونا واضطر للانتظار ثلاثة أشهر لحسم كل شيء.

وقال كلوب “هذا شعور بالراحة لأن بعد التوقف لثلاثة أشهر لم يعلم أي شخص متى يمكن استئناف الموسم. هذا من أجل كل الجماهير. أتمنى أن يحتفلوا باللقب، كل شيء في قلوبنا وعقولنا وفعلنا ذلك معا ومن الرائع فعل ذلك من أجل الجماهير.

وأضاف “مباراة مانشستر سيتي كانت عصيبة. كانت عصيبة لكنه أمر رائع للاعبي فريقي. ما فعلوه على مدار السنوات الأخيرة كان استثنائيا وأنا سعيد للغاية بتدريبهم”.

وتولى كلوب تدريب ليفربول في 2015 بعدما صنع اسمه مع بروسيا دورتموند في بلاده ألمانيا وقاد الفريق الإنجليزي للقب دوري أبطال أوربا في الموسم الماضي.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة