غطاس مصري يكسر الرقم العالمي بالبقاء 6 أيام تحت الماء (فيديو)

الغطاس المصري صدام كيلاني
الغطاس المصري صدام كيلاني

تمكّن الغطاس المصري، صدام كيلاني، من كسر الرقم العالمي لأطول غطسة في الماء، بعد قضاء 6 أيام وساعتين تحت المياه في مدينة دهب بمحافظة جنوب سيناء (شرقي البلاد).

وفي أول ظهور له عقب الخروج من الماء، قال كيلاني في بث مباشر عبر فيسبوك، إنه جيد صحيًّا وجسديًّا بفضل فريق عمله، الذي دفعه لتحطيم الرقم القياسي بعد مجهوداتهم الكبيرة معه، وكان هذا الإنجاز بمثابة الشكر المستحق لهم.

وأضاف أن أصعب اللحظات التي عاشها تحت الماء، كانت خوفه من الفشل وعدم تحطيم الرقم القياسي على المستوى النفسي، أما جسديًّا فكانت بسبب طبيعة الملابس التي كان يرتديها، والتي أدت إلى بعض الالتهابات البسيطة بجسده.

في حين، قال زكريا السيد، مدرب صدام، إنه كان من المقرر كسر الرقم العالمي بأكثر من 10 إلى 12 يوما، ولكنهم فضلوا الاكتفاء بـ 145 ساعة فقط، بعدما فقدوا عددًا من الكاميرات التي كانت توثق المحاولة على مدار الساعة.

وفي تصريحات صحفية له، قال عمرو كمال، المنسق الإعلامي لصدام، إنه يعيش تحت الماء حياة كاملة، فهو يمارس جميع الأنشطة الحياتية من مأكل ومشرب ولعب رياضة وتأدية الصلوات.

وأظهرت مقاطع فيديو نشرتها صفحته عبر فيسبوك، صدام وهو يمارس الرياضة، ويلهو مع أحد أفراد فريق عمله أثناء محاولة كسر الرقم القياسي العالمي تحت الماء.

وكان صدام قد بعث برسالة لجميع متابعيه حول العالم، قبل ساعات قليلة من كسر الرقم العالمي، قال فيها: "من أجلكم.. لن أستسلم أبدًا؛ لأنكم جميعًا مصدر قوتي".

ويستعد الغطاس المصري إلى دخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية بشكل رسمي خلال الفترة المقبلة، وذلك بعد إرسال مقاطع الفيديو التي توثق المحاولة بشكل كامل على مدار الـ 145 ساعة تحت الماء.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة