شاهد: زيارة بالدراجة النارية إلى أجمل المنشآت الرياضية في قطر

نأخذكم في هذه الرحلة بالدراجة النارية إلى أجمل المنشآت الرياضية في دولة قطر وهو ملعب خليفة الدولي.

ملعب خليفة الدولي:
  • تأسس ملعب خليفة الدولي عام 1976 في منطقة الريان بالعاصمة القطرية الدوحة.
  • خضع لعملية تحديث بدأت في نوفمبر/تشرين الثاني 2014 لتعديل مواصفاته كي تصبح متوافقة مع معايير ومتطلبات الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لاستضافة قطر كأس العالم 2022.
  • افتتح الملعب الذي تبلغ سعته 40 ألف مقعد، في نسخته الجديدة رسميا يوم 19 مايو/أيار2017 ليكون أول الملاعب القطرية التي ستقام عليها مباريات كأس العالم 2022.
  • يعتبر القوسان المزدوجان اللذان يعانقان السماء من أهم مميزات الملعب الجاذبة لعشاق كرة القدم وأكثرها شهرة، لكن المظلة الواسعة التي ستمتد تحتهما ستعطي شكلاً جديداً لسقف الملعب، لتعمل بالتكامل مع نظام التبريد للحفاظ على درجة حرارة مريحة للمشجعين.
  • تم إنشاء متحف رياضي سيضم مقتنيات رياضية تاريخية ومعارض تفاعلية حديثة تعرض تاريخ الرياضة في قطر وتعكس العلاقة التي تربط قطر بالرياضة العالمية.
  • تمكن الفريق العامل على زراعة وتطوير أرضيات الملاعب من فرش أرضية عشبية جديدة لملعب خليفة الدولي في زمن قياسي عالمي جديد قدره 13 ساعة و30 دقيقة.
  • أنشأت مؤسسة أسباير زون لهذا الغرض تحديدا مزرعة مخصصة للعشب الطبيعي على مساحة عشرة آلاف متر مربع وبيت خبرة متخصصا في الأبحاث والتطوير.
  • استضاف ملعب خليفة الدولي الكثير من الأحداث البارزة خلال تاريخه الطويل، مثل دورة الألعاب الآسيوية، وكأس الخليج، وبطولة كأس آسيا لكرة القدم، وغيرها من الأحداث.
  • يحاط الملعب بالعديد من المباني والمرافق، مثل فندق الشعلة ، ومجمع حمد للرياضات المائية الذي استوحيت واجهته الخارجية من شكل القارب، كما توجد قبة أسباير ذات الشكل العصري المنفتح على المستقبل، وهي أكبر قاعة مغلقة متعددة الرياضات في العالم، إضافة إلى حدائق ومتنزهات أبرزها حديقة أسبارير.
  • بالنظر إلى الإمكانيات الهامة التي يتوفر عليها، حصل الملعب على شهادة التصنيف ذات الأربع نجوم بحسب “نظام تقييم معايير الاستدامة العالمي”، الذي تشرف عليه “المنظمة الخليجية للبحث والتطوير”، ليُصبح بذلك من أفضل الملاعب في المنطقة من ناحية التصميم المستدام.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة