الفيفا يتساءل: من الذي لا يحب محمد صلاح؟

المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي
المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي

وصف الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اللاعب المصري محمد صلاح، مهاجم نادي ليفربول الإنجليزي، بأنه موهبة فذة وشخصية جذابة ويتمتع بسلوك متواضع وطبيعة بسيطة.

وغرد الاتحاد الدولي لكرة القدم على حسابه الناطق باللغة العربية على تويتر متسائلا: "من الذي لا يحب محمد صلاح؟"

كما نشر تقريرا على حسابه بعنوان "كيف أسر محمد صلاح قلوب العالم؟" وذلك قبل يومين من إعلان جائزة الاتحاد الأوربي لكرة القدم لأفضل لاعب في موسم 2017-2018 والتي ضمت المصري محمد صلاح والبرتغالي كريستيانو رونالدو والكرواتي لوكا مودريتش.

أهم ما جاء في التقرير:
  • أشار الفيفا إلى قيادة صلاح منتخب بلاده إلى نهائيات كأس العالم بعد 28 عاماً من الغياب
  • سجّل صلاح، مهاجم ليفربول، 50 هدفاً مع فريقه ومنتخب بلاده، كما تأهل مع ليفربول إلى نهائي دوري أبطال أوربا

موهبة فذة:

  • أثار صلاح، بتفوقه على المدافعين وإبهاره المشجعين بحركاته السريعة، إعجاب الجميع من القاهرة إلى كاليفورنيا.
  • بمجرد وصول صلاح من نادي روما إلى ليفربول بدا أنه قد بلغ بُعداً جديداً؛ حيث تناغم بشكل تام في خط الهجوم المرعب مع روبرتو فيرمينو وساديو ماني
  • أحرز أول أهدافه مع ليفربول بعد 57 دقيقة فقط، وذلك في أولى مبارياته، والتي كانت ضد واتفورد.
  • بفضل مهاراته وهو يشقّ طريقه لتحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في الدوري الإنجليزي الممتاز، بدأ صلاح يُقارن بالنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وإن كان يحتاج إلى الكثير من العمل للوصول إلى الانتظام النموذجي للظاهرة الأرجنتينية

تواضع كبير:

  • جزء من جاذبية صلاح يكمن في سلوكه المتواضع وطبيعته البسيطة.
  • رغم اختياره كأفضل لاعب أفريقي ولاعب العام في إنجلترا لم يفقد تعامله السلس مع الناس.
  • لمست بشاشته الهادئة قلوب الإنجليز، كما تمتد روابطه مع المجتمع إلى بلده مصر، حيث يموّل مدرسة من بين مشاريع أخرى في قريته، نجريج، شمال القاهرة.

جسر بين الثقافات:

  • أصبح محمد صلاح يمثل رمزا مصريا مهما، ووصول أحذيته الرياضية إلى المتحف البريطاني تؤكد ذلك.
  • قالت ريبايا ليمبادا، الصحفية في خدمة بي بي سي العالمية: "محمد صلاح يوحّد المجتمعات… فهو كثيراً ما يصلي في الملعب، ويظهر بلحيته بفخر ويلعب كرة القدم بشكل أكثر من رائع هذا العام. هل لديكم فكرة عن البصمة القوية التي يتركها في أطفال مثل ابني؟"
  • غناء الجماهير الإنجليزية باسم صلاح في ملعب آنفيلد يعكس ثقتهم في الملك المصري.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة