أسوشييتد برس: صلاح يفكر في اعتزال اللعب مع المنتخب المصري

النجم المصري محمد صلاح (يسار) مع الرئيس الشيشاني رمضان قديروف
النجم المصري محمد صلاح (يسار) مع الرئيس الشيشاني رمضان قديروف

نقلت وكالة أسوشييتد برس الأمريكية (الأحد) عن شخصين مقربين من النجم المصري محمد صلاح أنه يفكر في اعتزال اللعب دوليا مع منتخب الفراعنة عقب نهاية مشاركة الفريق في كأس العالم بروسيا.

وأضافت الوكالة، أن صلاح أبلغ مقربين منه أنه يفكر في اعتزال اللعب دوليا لأنه غاضب من استخدامه كرمز سياسي أثناء معسكر المنتخب القومي المصري في الشيشان.

وكشفت الوكالة عن أن لاعب كرة القدم الأكثر شعبية في العالم الإسلامي منزعج بشكل خاص من مأدبة للفريق استضافها الرئيس الشيشاني رمضان قديروف، الذي استخدم العشاء لمنح صلاح “المواطنة الشرفية”.

ومن المعروف أن بعثة المنتخب المصري لكرة القدم لبت أثناء إقامتها في العاصمة الشيشانية غروزني قبل انطلاق فعاليات كأس العالم بروسيا دعوة الرئيس الشيشاني رمضان قديروف لتناول العشاء في القصر الرئاسي.

ويتعرض قديروف لانتقادات واسعة في الغرب بسبب قراراته ووضع حقوق الإنسان في الشيشان، كما يواجه عقوبات من الولايات المتحدة  تمنعه من دخول أراضيها فضلا عن تجميد أرصدته في بنوكها.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية، قد أعلنت عن فرض عقوبات على خمسة مسؤولين روس، بينهم رئيس الشيشان رمضان قديروف، كما أن لقديروف الحظ الأوفر بين حكام دول العالم من الانتقادات الغربية لانتهاكه حقوق الإنسان، وتنكيله بالشعب الشيشاني.

وتتخذ الولايات المتحدة إجراءات عقابية ضد قديروف بموجب ما يسمى “قانون ماغنيتسكي” وهو (قانون يسمح بفرض عقوبات على مسؤولين متورطين في انتهاكات لحقوق الإنسان وسيادة القانون في روسيا).

وهو ما دفع وسائل إعلام بريطانية إلى انتقاد صلاح لسماحه للرئيس الشيشاني باستخدامه لتحسين صورة النظام الشيشاني دوليا، عبر التقاط الصور معه.

وأوضحت “أسوشييتد برس” أن لاعب ليفربول لم يكن راضيا على استغلال حضوره واسمه في أمور خارج الرياضة، في إشارة إلى منح رئيس الشيشان رمضان قديروف صلاح المواطنة الفخرية.

وأظهر مقطع فيديو للحفل، قديروف جالسا على طاولة يحيط بها صلاح وهاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم.

وهاجمت منظمة هيومان رايتس وواتش لحقوق الإنسان إقامة المنتخب المصري في مدينة غروزني الشيشانية قبل انطلاق كأس العالم بروسيا 2018 مطالبين الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بتغيير محل الإقامة واستبعاد غروزني.

وقال مدير المنظمة غان بوتشانان لـ “أسوشييتد برس”: “يجب أن تعدل الفيفا عن قرارها وتختار مدينة أخرى، يجب أن تقاطع الفيفا الشيشان لانتهاكات حقوق الإنسان”.

ودخل صلاح في سباق مع الزمن من أجل التعافي من إصابة في الكتف تعرض لها في نهائي دوري أبطال أوربا وأبعدته عن المرحلة التحضيرية قبل المونديال.

ولم يتمكن نجم نادي ليفربول من التعافي في الوقت المناسب، وغاب عن المباراة الأولى للفراعنة بالمونديال، التي انتهت لصالح أوروغواي 1-صفر، كما لم يتمكن من قيادة الفريق إلى الفوز خلال المباراة الثانية، حيث فازت روسيا 3-1 لتخرج مصر من المونديال مبكرا.

المصدر : أسوشيتد برس + الجزيرة مباشر

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة