مدرب مصر يتحدث عن طموحاته بعد إصابة صلاح

هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم - أرشيفية

أكد الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب منتخب مصر لكرة القدم أنه مازال عند طموحاته الكبيرة في بطولة كأس العالم التي ستنطلق بروسيا منتصف يونيو/حزيران.

ويواجه المنتخب المصري صعوبات في الفترة الأخيرة، خاصة بعد إصابة نجمه الأول محمد صلاح لاعب ليفربول الانجليزي بنهائي بطولة دوري أبطال أوربا.

وأضاف كوبر، في تصريحات أدلى بها على هامش معسكر الفريق بمدينة بيرجامو الإيطالية، أنه مدرب محترف يسعى إلى تحقيق الفوز، ولكن عن طريق ما يراه واقعيا ويحقق الهدف بنسبة أكبر، مشيرا إلى أن اللاعب المصري لديه كل مقومات المنافسة العالمية، لاسيما بعد تألق عدد كبير منهم في أقوى الدوريات في العالم.

وقال كوبر “مازلت أؤكد أن سقف طموحاتي في كأس العالم لا حدود له حتى بعد إصابة محمد صلاح، لا يمكن أبدا أن أتخلى عن ذلك. الإصابات واردة في كرة القدم، ولذلك كان كلامي دائما عن الفريق وعن جماعية العمل، رغم أهمية صلاح بالنسبة لنا جميعا، لكن حماسنا وطموحنا كما هو، نثق في قدرتنا على التغلب على أي صعوبات تواجهنا”.

وتحدث كوبر عن نتائج المنتخب المصري في مبارياته الودية قبل المشاركة في المونديال، التي لم يحقق خلالها أي فوز حتى الآن، بعدما تلقى خسارتين أمام البرتغال واليونان، وتعادل مع الكويت بهدف لمثله.

وأوضح كوبر “كنت بالفعل أتمنى تحقيق الفوز، خاصة في مباراة الكويت، لكن هناك جوانب عديدة أخرى ربما لا تكون مرئية للآخرين أعتقد أننا نحقق نتائج طيبة على مستواها”.

وأضاف مدرب المنتخب المصري “في الفترة التي نوجد فيها حاليا، أهم أمر عندي أن ينتهي كل تدريب بدون إصابة، هذا في حد ذاته هدف قوي وأمل سعيد، ونحاول بالفعل أن نغطي كل التفاصيل حتى ولو كانت صغيرة بكل عناية واهتمام، في التغذية والأحمال وقياس القوة البدنية، مثل التدريب الخططي والإعداد البدني”.

وتابع “نحاول أن يكون كل شيء مدروسا ووفق أحدث علوم التدريب المتشعبة، وللأمانة فلم يبخل علينا اتحاد كرة القدم ومدير المنتخب بكل ما طلبناه وتعاقدوا مع خبرات كبيرة في هذا المجال”.

وأعرب كوبر عن أمله أن “تنتهي كل الأمور على خير خلال فترة الإعداد، ولا نتفاجأ بأي شيء يعكر صفو استعداداتنا، خاصة وأنه لا يفصلنا عن كأس العالم سوى أيام قليلة، نعيش كل لحظة متبقية لنا مواقف تحمل ضغوطا كبيرة.. حساسية المرحلة التي نمر بها هي أكثر ما يقلقني، فالخطأ البسيط اليوم لا يغتفر، وفي أيام وأوقات أخرى قد يمر دون أن يتوقف عنده أحد”.

وقال كوبر “نسعى لإنجاز العديد من الأمور الفنية قبل الانطلاق لروسيا، أبرزها محاولة إيجاد حالة من التوازن دفاعيا وهجوميا، والحمد لله لدينا الحماس الكبير والرغبة الأكيدة لإنجاز ذلك، والإرادة القوية في أي مشاكل فنية نواجهها ونثق في أننا سنحلها”. 

وأكد أن “اللاعب المصري بالفعل يملك كل مقومات المستوى العالمي، وهذه حقيقة ولها دلائل مهمة لها، فلدينا بالفعل لاعبون مصريون يلعبون في دوريات كبيرة على مستوى العالم ويقدمون أداء رائعا، كمحترفينا في الدوري الإنجليزي”.

وأردف مدرب منتخب مصر قائلا “من الممكن أن اللاعب المصري يحتاج لأن يكون تركيزه أكبر في كل وقت ويحتاج إلى أن يحسن من نفسه طوال الوقت، فكلما تطور في المستوى ستزداد آمال الناس عليه وستزداد مطالب الجماهير منه، ولذلك ينبغي عليه أن يكون مستعدا دائما”.

وشدد كوبر على أن أكثر ما يهمه هو تحقيق الفوز دون الاهتمام بجمالية الأداء، حيث قال “أهم شيء بالنسبة لي ولكل الجماهير هو أننا نحقق الفوز، فهذه هي المدرسة التي أنتمي إليها، هي أن أعمل أي شيء حتى أحقق الفوز، فأنا كمدرب أعطي الأولوية لتفادي الأخطاء الدفاعية، وربما يكون في ذلك فلسفة مختلفة عن الواقع المصري”.

يذكر أن المنتخب المصري الذي يشارك في كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخه والأولى منذ 28 عاما، يلعب في المجموعة الأولى بمرحلة المجموعات للمونديال برفقة منتخبات أوروجواي وروسيا والسعودية. 

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية