الاتحاد الإنجليزي يغرم غوارديولا لارتدائه شارة تتعلق باستقلال كتالونيا

غرم الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي 20 ألف جنيه إسترليني لارتدائه شارة صفراء خلال المباريات احتجاجا على سجن مؤيدين لاستقلال إقليم كتالونيا الإسباني.

وإقليم كتالونيا هو مسقط رأس مدرب برشلونة السابق الذي ارتدى الشارة باستمرار خلال مباريات مانشستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز وكذلك في منافسات الكأس المحلية ودوري الأبطال.

وقال الاتحاد الإنجليزي في بيان “تم تغريم بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي مبلغ 20 ألف جنيه استرليني (نحو 28 ألف دولار) وتم تحذيره إزاء تصرفاته المستقبلية عقب إقراره باتهام الاتحاد الانجليزي له بتوجيه رسالة سياسية عن طريق ما يرتديه خاصة بواسطة شارة صفراء في انتهاك لقواعد الملابس والدعاية الخاصة بالاتحاد الإنجليزي”.

ويوم الأحد الماضي، تحدث مارتن غلين الرئيس التنفيذي للاتحاد الانجليزي بقوة دفاعا عن قرار مؤسسته بتوجيه الاتهام لغوارديولا.

واعتذر غلين لاحقا عن تعليقاته التي وجهها خاصة فيما يتعلق بالرموز السياسية والدينية وضرورة استبعادها من الظهور في المباريات.

المصدر : رويترز

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة