مشرعو كرة القدم يسعون لإنهاء إضاعة الوقت في التغييرات

يسعى مشرعو كرة القدم لمكافحة أساليب إضاعة الوقت، ويدرسون حظر إجراء تغييرات خلال الوقت المحتسب بدل الضائع ضمن إجراءات أخرى لزيادة وقت اللعب الفعلي أثناء المباريات.

وقالت صحيفة (تايمز) البريطانية (الجمعة) إن المجلس الدولي لكرة القدم سيناقش المقترحات الجديدة الشهر المقبل استعدادا لاجتماعه السنوي في مارس /آذار.

مكافحة إضاعة الوقت:
المجلس الدولي لكرة القدم يسعى لمكافحة "إضاعة الوقت"
  • لاحظ المجلس الدولي لكرة القدم، الذي يسن قوانين اللعبة، أنه في ربع مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز يتم إجراء التغييرات بعد الدقيقة 90.
  • أبلغ عضو في المجلس الدولي للعبة صحيفة تايمز أن أحد الأولويات ستكون البحث عن طرق لمكافحة إضاعة الوقت وتسريع وتيرة المباريات وزيادة وقت اللعب.
  • عضو المجلس الدولي، قال إن وضع لائحة تقول إنه لا تغييرات ستتم خلال الوقت المحتسب بدل الضائع هو أمر مثير للاهتمام، فالحكام يضيفون 30 ثانية لكل تغيير لكنها تستهلك في الواقع وقتا أطول بكثير.
  • هناك حاجة لإجراء اختبارات لاكتشاف أية نتائج غير متوقعة من هذا التغيير، حسب مشرعي كرة القدم.
  • المناقشات تأتي بعدما أظهرت إحصاءات تراجعا يثير القلق في وقت اللعب في كل مباراة.
  • ويبلغ متوسط وقت اللعب الفعلي في مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم 55 دقيقة وتسع ثوان، بينما كان وقت اللعب في مباراة كارديف سيتي ضد بيرنلي 42 دقيقة فقط.
  • المجلس الدولي لكرة القدم هو الهيئة التي تحدد قوانين اللعبة، وتأسس (IFAB) في عام 1886 ليوافق على القوانين الموحدة للمنافسة الدولية، ومنذ ذلك الحين أصبح بمثابة “الوصي” على القوانين المستخدمة دوليا.
  • منذ تأسيسه عام 1904، أقر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أعلى هيئة إدارية في الرياضة بالاختصاص القضائي للمجلس فيما يتعلق بالتغييرات في قوانين اللعبة.
المصدر : الجزيرة مباشر + رويترز

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة