“زيدان” في مواجهة “مورينيو” من يحسم السوبر الأوربي؟

زيدان ومورينيو
زيدان ومورينيو

تتجه أنظار متابعي كرة القدم العالمية، غدا الثلاثاء، صوب مقدونيا لمتابعة مباراة كأس السوبر الأوربي

بين فريقي ريال مدريد الإسباني (دوري أبطال أوربا) ومانشستر يونايتد الإنجليزي (بطل الدوري الأوربي).

ويسعى لاعبو الفريقين إلى انتزاع اللقب واستهلال الموسم الجديد بأول الألقاب لذا فإن المباراة لن تكون سهلة على لاعبي الفريقين.

ويهدف الريال تحت قيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان الوصول لمنصة التتويج باللقب للمرة الرابعة في تاريخه والثانية على التوالي حيث سبق له الفوز بها أعوام 2002 و2014 و2016.

و لم يتذوق الملكي مرارة الهزيمة في نهائي من مباراة واحدة منذ تلقيه لهزيمة من أتلتيكو مدريد في نهائي كأس ملك إسبانيا عام 2013.

يتسلح فريق ريال مدريد الإسباني بالتاريخ قبل مواجهة مانشستر يونايتد في كأس السوبر الأوروبي حيث أن الأرقام والإحصائيات تؤكد مدى تفوق الملكي على الشياطين في تاريخ المواجهات التي جمعت بينهما في مختلف البطولات.

وستكون مواجهة الثلاثاء هي الحادية عشر في تاريخ المواجهات التي تجمع بينهما حيث حقق الريال في أربع مباريات مقابل هزيمتين وأربع تعادلات.

فاز الريال في أول لقاء جمع الفريقين عام 1957 في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بنتيجة 3-1، وتعادل الفريقان في الإياب 2-2 ليتأهل النادي الملكي بذلك للنهائي.

أما آخر المواجهات التي جمعت بينهما فكانت عام 2013 عندما التقى الفريقان في دور الـ16 من دوري أبطال أوربا حيث تعادلا في الذهاب بهدف لكل منهما وفاز الريال في الإياب بهدفين لهدف.

على الجانب الآخر، يحاول مانشستر يونايتد إلى استعادة الذكريات والتتويج باللقب للمرة الثانية في تاريخه وبعد غياب دام 26 عامًا حيث كانت آخر مرة توج فيها بكأس السوبر عام 1991.

كما يسعى مانشستر يونايتد لاستعادة الأحلام الإنجليزية بالوقوف على منصة التتويج والفوز بلقب كأس السوبر الأوربي والغائب عن خزائن كرة القدم الإنجليزية منذ 12 عاما وتحديدا منذ عام 2005.

وتمكن ليفربول الفائز بلقب دوري الأبطال في 2005 من  الفوز بالسوبر الأوربي بعد التغلب على سيسكا موسكو الروسي بنتيجة 3-1، بعد انتهاء شوطي المباراة بالتعادل الإيجابي 1-1.

ومنذ ذلك الوقت فشلت الفرق الإنجليزية في حصد اللقب رغم تواجدها 4 مرات في كأس السوبر.

ويعول البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني للفريق على البلجيكي روميلو لوكاكو والإسباني خوان ماتا وغيرهما من الأوراق الرابحة، في حين سيغيب واين روني لرحيله عن النادي وخوضه تجربة جديدة في صفوف إيفرتون.

ويعتبر فريقا برشلونة الإسباني وإيه سي ميلان الإيطالي أكثر الفرق تتويجًا باللقب بإجمالي 5 ألقاب لكل منهما.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة