رونالدو يمثل أمام القضاء الإسباني بتهمة التهرب الضريبي

البرتغالي كرستيانو رونالدو، نجم فريق ريال مدريد الإسباني
البرتغالي كرستيانو رونالدو، نجم فريق ريال مدريد الإسباني

يمثل البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب كرة القدم بنادي ريال مدريد الإسباني، غدًا الاثنين، أمام القضاء الإسباني للتحقيق معه في مسألة التهرب الضريبي.

وفي جلسة المحاكمة التي تبدأ صباح غدٍ في العاصمة الإسبانية مدريد، يسعى رونالدو لنفي التهمة الموجهة إليه بالتهرب من سداد ضرائب بقيمة 14 مليون و700 ألف يورو.

ووفقا لهيئة المحكمة، فقد تقدم نحو 125 صحفيًا، من أكثر من 30 مؤسسة إعلامية، حتى الجمعة الماضي، بطلب تغطية المحاكمة.

ويعاني رونالدو في إسبانيا من العديد من المشاكل حيث وجهت السلطات الإسبانية له اتهامًا بالتهرب الضريبي الشهر الماضي ليدفعه الأمر إلى إخطار المقربين منه برغبته في الرحيل عن النادي الملكي.

وأعلن مكتب المدعي العام في العاصمة الإسبانية مدريد، أمس الثلاثاء، أن المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو "متهم بالتهرب الضريبي".

ووفقًا لبيان المدعي العام نشر على وسائل إعلام إسبانية "نجم ريال مدريد المتوّج بجائزة أفضل لاعب في العالم أربع مرات متهم بأربع جرائم ضد الخزانة العامة بين عامي 2011 و2014، وذلك بغش ضريبي بمبلغ 14.7 مليون يورو من خلال شركات في جزر العذراء البريطانية وأيرلندا".

وأضاف البيان "المتهم استفاد من كيان شركة تم إنشاؤها في 2010 لإخفاء العائدات التي يحصل عليها في إسبانيا من حقوق بيع الصور من أمام سلطات الضرائب، وهو انتهاك طوعي للالتزامات المالية في إسبانيا".

وكان اسم رونالدو ورد في تقارير "فوتبول ليكس" التي كشفت في 2016 وثائق تتعلق بعمليات تهرب ضريبي على نطاق واسع في عالم كرة القدم شملت العديد من اللاعبين والمدربين في أوربا.

وتعليقًا على الاتهامات أكد رونالدو أنه بريء من الاتهامات المنسوبة إليه، قائلًا في تصريح مقتضب لإحدى القنوات التليفزيونية البرتغالية "ضميري هادئ، فأنا بريء من الاتهامات المنسوبة لي فيما يتعلق بمسألة التهرب الضريبي".

المصدر : الأناضول

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة