بايرن العواجيز: 4 لاعبين أعمارهم 135 عاما

الفرنسي فرانك ريبيري لاعب فريق بايرن ميونيخ الألماني
الفرنسي فرانك ريبيري لاعب فريق بايرن ميونيخ الألماني

نقدم لكم أسبوعيا جولة في ملاعب وأروقة كرة القدم العالمية لنرصد أبرز الأرقام القياسية والحقائق المثيرة التي شهدها الأسبوع.

صفر

تعادلات تشيلسى وبورنموث صفر

أبقى الفوز الغالي لتشيلسي على مضيفه بورنموث 3-1 ظهر السبت الماضي مباريات الفريقين في الدوري الإنجليزي خالية من أي تعادل.. ولم يلتق الفريقان في التاريخ إلا أربع مرات منذ صعود بورنموث الموسم الماضي.

كان تشيلسي قد خسر مباراته الاولي مع مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو 1-صفر في ستامفورد بريدج في ديسمبر/كانون أول 2015 ثم لم يفرط في الفوز في اللقاءات الثلاث التالية بعد رحيل مورينيو.. وفاز خلالها 4-1 و3-صفر وأخيرا 3-1 بجدارة.

1

فوز واحد هذا العام خارج الحدود

لم يتمكن ليفربول من تحقيق أي فوز في الدوري خارج ملعبه في عام 2017 حتى ظهر السبت.. ولولا التغيير الممتاز الذى أجراه المدرب الألماني جورجين كلوب باشراك البرازيليين كوتينيو وفيرمينو بين الشوطين وفريقه خاسر بهدف نظيف.. ما تمكن ليفربول من العودة بهدفين للبديلين.

2

العمالقة مع أدنى فوز لثاني مرة

في توقيت حرج قبل نهاية الموسم تدنت فاعلية مهاجمي موناكو متصدر الدوري الفرنسي بشكل غريب.. ولم يتمكن الفريق الأبيض والأحمر من الفوز في خارج ملعبه على مضيفه “انجيه” إلا بهدف يتيم لمهاجمه راداميل فالكو.. وهى المرة الثانية فقط لموناكو التي يفوز بها هذا الموسم 1-صفر فقط بعد الفوز في نانت في 20 أغسطس/آب الماضي.

موناكو هو الفريق الأكثر إحرازا للأهداف (متساويا مع برشلونه الإسباني) في مسابقات أوربا الخمسة الكبرى هذا الموسم.. وسجل 88 هدفا في 31 مباراة بالدوري حتى الآن.

6

سداسية وصحوة بعد فوات الأوان

واصل فريق توتنهام هوتسبيرز اللندني انتصاراته في الدوري الإنجليزي حتى وصلت إلى ستة على التوالي.. وجاء الفوز السادس على ضيفه واتفورد 4-صفر ولكن 18 نقطة نظيفة لم تمنح توتنهام شيئا وبقي على مسافة 7 نقاط أقل من تشيلسي المتصدر الدائم لبريميرليغ.

الأمر الوحيد المهم والمضمون لأنصار توتنهام هو إنهاء الموسم في مركز أعلى من جيرانهم أرسنال للمرة الأولى منذ سنوات طويلة.

7

وانتهت السبعة العجاف في إشبيليه

بعد عجز طويل دام لسبع مباريات متتالية في الدوري الإسباني تمكن فريق سيفيل (النادي الأكبر في مدينة اشبيلية) من تحقيق فوزه الذى طال انتظاره وجاء على حساب ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا بنتيجة ثقيلة 4-2.

وتلاعبت الأهداف المبكرة بالأعصاب وكان أولها لستيفان جوفيتيش في دقيقتها الأولى وتعادل الكونغولي كاكوتا بعد 3 دقائق واستعاد سارابيا التقدم لسيفيل بعد 4 دقائق أخرى.

الفوز أعاد لسيفيل الأمل في المركز الثالث في الدوري وهو يتأخر عن أتليتكو مدريد الثالث بفارق نقطة واحدة.

10

حاجز الإنذارات تحت العشرة

لم يصل أي لاعب في الدوري القطري حتى الآن إلى الرقمين المتجاورين في عدد الإنذارات خلال الموسم.. والرقم القياسي للثنائي العراقي مهند عدنان درجال مدافع الشيحانية وياسر أبو بكر عيسى ولكل 9 انذارات قبل المرحلة الأخيرة.. ويتبعهما برصيد 8 إنذارات ثلاثة لاعبين هم وحيد محمد وولويس مارتن وسباستيان سوريا ولكل 8 إنذارات.

ولو نال مهند وياسر إنذارا أو نال وحيد ولويس وسوريا إنذارين في المباراة الأخيرة سيصل العدد إلى رقمين متجاورين.

11

المدفعجية الجدد.. تشيلسي 11 هدفا

يشتهر فريق أرسنال بلقب المدفعجية.. ولكن اللقب يطلق حاليا على اللاعبين والفرق التي تتميز بإحراز الأهداف من خارج منطقة الجزاء بتسديدات بعيدة.. وبعد الهدف البديع لماركوس ألونسو من ركلة حرة مباشرة في مرمى بورنموث في الشوط الثاني ارتفع رصيد الفريق الأزرق إلى 11 هدفا من خارج منطقة الجزاء ليتصدر تشيلسي قائمة فرق البريميرليغ الأكثر تسجيلا من خارج المنطقة في الموسم الحالي.

17

الأحمر عاد للبارشا بعد 17 شهرا  

ظل نادى برشلونة الوحيد في كل أندية أوربا الكبرى الذى لم تظهر البطاقات الحمراء للاعبيه في مبارياتهم في الدوري المحلي على مدار 17 شهرا كاملا.. وكان الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو آخر المطرودين في أكتوبر/تشرين الأول 2015 أمام ايبار.. حتى انكسرت القاعدة وانتهت الفترة النظيفة النموذجية في منتصف الشوط الثاني من لقاء برشلونة في مالقا مساء السبت.. وتعرض البرازيلي نيمار للطرد المستحق لاعتدائه بالضرب في كرة مشتركة على منافسه.. وأشهر له الحكم البطاقة الحمراء مباشرة رغم أنه كان نال إنذارا في الشوط الأول.

نيمار تعرض للطرد أربع مرات من قبل منها ثلاثة مع ناديه البرازيلي السابق سانتوس وواحدة مع منتخب بلاده.

59

إحياء ذكرى سيفورى وتشارلز بعد 59 عاما

بعد سنوات طويلة من القحط التهديفي لنجوم يوفنتوس الإيطالي تمكن الأرجنتيني جونزالو هيجواين (أغلى لاعب في تاريخ انتقالات الكرة الإيطالية) من إحياء ذكرى اثنين من أفضل المهاجمين في تاريخ النادي الأبيض والأسود.. وهما الأرجنتيني عمر سيفورى والويلزي جون تشارلز.

هيجواين سجل هدفي فريقه في مرمى كييفو ليلة السبت فرفع رصيده من الأهداف في الدوري إلى 21 هدفا وأصبح أول لاعب يتخطى حاجز 20 هدفا مع يوفنتوس في الدوري من 59 عاما.

آخر من فعلها كان الثنائي الأرجنتيني عمر سيفورى والويلزي جون تشارلز معا في موسم واحد.

135

عواجيز البايرن (4 لاعبين أعمارهم 135 عاما)

لا يصدق الكثيرون أن أربعة من لاعبي بايرن ميونيخ بطل ومتصدر الدوري البوندزليغا الذين بدأوا مباراة الفريق الحاسمة ضد بروسيا دورتموند في كلاسيكو الكرة الألمانية يزيد مجموع أعمارهم عن 135 عاما.. وهم الإسباني تشابي ألونسو 35 عاما و4 شهور والفرنسي فرانك ريبيرى 34 عاما والألماني فيليب لام كابتن الفريق 33 عاما و3 شهور والهولندي أرخين روبين 33 عاما وشهرين.

خبرات العواجيز أثمرت واكتسح بايرن منافسيه 4-1 وسجل ريبيرى الهدف الأول وعززه روبين بهدف آخر.

136

الأفراح عادت بعد 136 يوما

عاش أنصار نادى الاتفاق شهورا مظلمة دون أي فوز في أي مباراة في الدوري السعودي حتى عرفوا ليلة السبت الماضي طعم الفرحة والفوز.. وجاء الفوز على الخليج المهدد بالهبوط 3-1 ليضمن للاتفاق الاستقرار ثامنا في الترتيب بفارق مطمئن عن الثلاثي المهدد.

136 يوما بالتمام والكمال فصلت بين الفوز الأخير للاتفاق في الدوري وكان في 24 نوفمبر/تشرين ثاني الماضي على حساب الفيصلي 3-1 أيضا مع مدربه السابق الإسباني خوان جاريدو.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة