واين روني يعود إلى فريق طفولته

عاد وين روني مهاجم مانشستر يونايتد وقائد منتخب إنجلترا لكرة القدم السابق اليوم الأحد إلى إيفرتون النادي الذي نشأ فيه منذ طفولته بعقد يمتد لعامين.

وحصل روني على 13 لقبا خلال فترته في استاد أولد ترافورد.

وتحدث روني (31 عاما)، الذي انتقل لاستاد جوديسون بارك بمقابل لم يتم الكشف عنه، بحماس عن عودته للنادي الذي بدأ معه مسيرته.

وقال روني "الفوز بألقاب مع إيفرتون سيكون قمة المجد وأشعر بأن النادي يتجه حقا إلى المسار الصحيح ويضم لاعبين يملكون المعايير المطلوبة. أريد أن أشكل جزءا من فريق ناجح".

وأضاف "العودة تمنحني شعورا رائعا ولا أطيق الانتظار حتى أقابل الزملاء وأتدرب مع الفريق".

وتفجرت موهبة روني في الدوري الممتاز عندما سجل هدفا رائعا ليقود إيفرتون للفوز على ارسنال وكان يبلغ من العمر حينها 16 عاما ثم انتقل ليونايتد بعد عامين مقابل 25 مليون جنيه استرليني (32.23 مليون دولار) وفقا لتقارير صحفية.

وسجل ثلاثية في مباراته الأولى أمام فناربخشه في دوري أبطال أوربا وخاض أكثر من 550 مباراة مع يونايتد وأحرز 253 هدفا ليصبح هدافه على مر العصور متخطيا رقم الأسطورة بوبي تشارلتون.

وروني هو الهداف التاريخي لمنتخب إنجلترا أيضا برصيد 53 هدفا والأكثر خوضا لمباريات دولية برصيد 119 مباراة منذ خاض مباراته الأولى وعمره 17 عاما تحت قيادة المدرب السويدي سفين-جوران إريكسون.

المصدر : رويترز

المزيد من رياضة
الأكثر قراءة