بعد ساعات من دعوة النهضة.. الرئيس التونسي: لا حوار إلا مع الصادقين الثابتين (فيديو)

الرئيس التونسي قيس سعيد (يمين) خلال استقباله مدير عام ديوان الحبوب بشير الكثيري

قال الرئيس التونسي قيس سعيّد، أمس الخميس، إنه لا حوار إلا مع من وصفهم بـ”الصادقين الثابتين”، وذلك بعد ساعات من دعوة حزب النهضة إلى إطلاق حوار وطني في البلاد.

ونقل بيان للرئاسة عن سعيد قوله إنه “لا حوار إلا مع الصادقين الثابتين الذين استبطنوا مطالب الشعب”.

وجاءت تصريحات سعيد بحسب البيان خلال استقباله مدير عام (ديوان الحبوب) بشير الكثيري.

وقال سعيد إنه “لم يتم اعتقال أحد من أجل رأيه ولن يتم المساس بالحقوق والحريات” مضيفا أنه “لا مجال للعودة إلى الوراء”، على حد وصفه.

وأضاف الرئيس التونسي أنه “لا مجال للمس بقوت التونسيين، وسيقع تطبيق القانون على كل من يحاول العبث بقوت المواطن أو يعمد إلى حرق الحقول والغابات”.

وأوضح أن “هناك أحرارا وشرفاء في كل مفاصل الدولة سيصنعون تاريخا جديدا لتونس”.

ودعا مجلس شورى حركة النهضة في وقت سابق، الخميس، إلى إطلاق حوار وطني للمضي في إصلاحات سياسية واقتصادية وإنهاء تعليق اختصاصات البرلمان.

وتعيش تونس أزمة سياسية حادة منذ قرر سعيّد، في 25 يوليو/تموز المنصرم، تعليق عمل البرلمان وإقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي وتولي سعيد السلطة التنفيذية في البلاد ضمن “إجراءات استثنائية” بررها بتدهور الوضع الاقتصادي في البلاد والفشل في إدارة أزمة جائحة كورونا.

لكن غالبية الأحزاب وبينها “النهضة” رفضت تلك القرارات واعتبرها البعض انقلابا على الدستور، بينما أيدتها قوى وأحزاب أخرى رأت فيها “تصحيحا للمسار”.

“كورونا فقد توازنه”

من ناحية أخرى، قال الرئيس التونسي في كلمة تلفزيونية بثتها صفحة الرئاسة التونسية على فيسبوك إن “جائحة كورونا فقدت توازنها في تونس في 15 يوما فقط”، معللا ذلك بتدفق اللقاحات والمعدات الطبية والأكسجين على تونس في الأيام الأخيرة منذ إمساكه بذمام الأمور.

ودعا سعيد المواطنين التونسيين إلى تلقي لقاح كورونا، قائلا إنه تلقى الجرعة الثانية من اللقاح وأنه وفر كميات كبيرة منه للمواطنين.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات

حول هذه القصة

ظهر رئيس الوزراء التونسي المُقال هشام المشيشي للمرة الأولى منذ عزله، بينما دعت حركة النهضة إلى الحوار والتشاور ورفع تجميد البرلمان، في حين طالب الاتحاد العام للشغل إلى التسريع بتعيين رئيس الحكومة.

Published On 5/8/2021

وجه النائب التونسي عن كتلة ائتلاف الكرامة البرلمانية (18 مقعدا من أصل 217)، عبد اللطيف العلوي رسالة إلى رئيس بلاده قيس سعيد طالبه فيها باستعادة كتبه التي كان أهداها إليه.

Published On 5/8/2021
المزيد من تقارير
الأكثر قراءة