تقرير: 68 حالة اعتداء جنسي على الأطفال يوميا في فرنسا

اعتراف رسمي فرنسي بتنامي معدلات الاعتداء الجنسي على الأطفال (غيتي)

كشفت وسائل إعلام فرنسية، أمس الأربعاء، عن تزايد حالات الاعتداء الجنسي والتحرش ضد الأطفال، بمعدل 68 حالة في اليوم بعموم البلاد منذ مطلع 2021.

وأفاد تقرير خاص لراديو “RTL” الفرنسي، عن تعرض 68 طفلاً للاعتداء الجنسي والتحرش بشكل يومي في فرنسا منذ مطلع العام الجاري، بحسب البلاغات الواردة إلى مخافر الشرطة.

وأشار التقرير إلى تعرض 49 طفلاً للاستغلال الجنسي، بشكل يومي في البلاد، خلال الفترة المذكورة.

ولفت إلى أن الشرطة الفرنسية تعمل بشكل مكثف لتأهيل كوادرها الأمنية للتعامل مع هذا التزايد الكبير في الحالات.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، ذكر تقرير صادرعن لجنة مستقلة حققت في انتهاكات جنسية بالكنيسة الكاثوليكية في فرنسا أن 216 ألف طفل تعرضوا لاعتداءات جنسية من قبل راهبين ورجال دين منذ عام 1950.

وكشف جان مارك سوفيه رئيس اللجنة الوطنية الفرنسية التي حققت في الاعتداءات أن هناك نحو 3 آلاف من مرتكبي الجرائم الجنسية بحق الأطفال هم من الكهنة ورجال الدين.

ونشرت اللجنة نتائج دراستها  في تقرير من 2500 صفحة.

وكان التقرير العام عن معدلات الجريمة في فرنسا قد أفاد بوقوع ما يقرب من ثلاث حالات اغتصاب كل ساعة في فرنسا خلال العام 2020.

وتسبب حظر التجوال والإغلاق التام خلال انتشار فيروس كورونا في انخفاض عدد الجرائم العام الماضي لكن الإحصاءات الصادرة عن وزارة الداخلية الفرنسية أظهرت زيادة في العنف الجنسي.

ووفقًا للمذكرة التي نشرتها دائرة الإحصاء الوزارية التابعة للأمن الداخلي الفرنسي، فإن هذه الأرقام تكشف حجم مشكلة العنف الجنسي في فرنسا وتطورها المتنامي سنويا، لا سيما أن رجال الدرك والشرطة وثقوا 24 ألفًا و800 حالة اغتصاب في فرنسا في 2020 مقابل 22 ألفًا و300 حالة اغتصاب في 2019، بمعدل زيادة بلغت11%.

المصدر : مواقع فرنسية + وكالات

حول هذه القصة

أظهر مقطع فيديو متداول إهانة فتاة أردنية في ليبيا وحلق شعرها، وقال حقوقيون إنها تعرضت للاغتصاب على مدى يومين واتهموا أفرادا على صلة بقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر بارتكاب هذه الانتهاكات بحقها.

Published On 10/6/2021
المزيد من تقارير
الأكثر قراءة