تقارير: الرئيس الصيني كان يعلم بتفشي كورونا قبل أسابيع من الإعلان عنه

الرئيس الصيني شي جين بينغ - أرشيفية
الرئيس الصيني شي جين بينغ - أرشيفية

أظهر خطاب داخلي نُشر أمس السبت في صحيفة “بيبولز ديلي” التابعة للحزب الشيوعي أن الرئيس الصيني، شي جين بينغ كان على علم بتفشي فيروس كورونا قبل أسابيع من تعامله بشكل علني مع المشكلة.

وفي خطاب ألقاه في الرابع من فبراير/ شباط، قال شي إنه “أصدر مطالب بالعمل لمنع وباء فيروس كورونا والسيطرة عليه في السابع من يناير/ كانون الثاني الماضي، خلال اجتماع للقيادة العليا للحزب الشيوعي (اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب). 

وعلى الرغم من أوامر شي، كان رد فعل مسؤولين في مدينة ووهان، عاصمة إقليم هوبي والتي كانت مركز التفشي، بطيئا، لاسيما إقامة مأدبة جماعية لـ40 ألف أسرة في 18 من الشهر الماضي في محاولة لدخول موسوعة غينيس العالمية.

ويأتي إصدار تفاصيل الخطاب بعد إقالة العديد من المسؤولين المحليين والإقليميين في هوبي بسبب سوء تعاملهم مع الأزمة. 

وربما يشير ذلك إلى مزيد من المحاولات للحفاظ على سمعة الرئيس، لكن ربما يهدد أيضا بجر شي في جدال حول الفشل في وقف انتشار المرض في وقت مبكر.

وفي اليابان، أعلنت السلطات الصحية اليوم الأحد تسجيل 70 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا على متن سفينة سياحية رهن الحجر الصحي في ميناء يوكوهاما.

ونقلت هيئة الاذاعة والتلفزيون اليابانية عن وزير الصحة كاتسونوبو كاتو قوله إن إجمالي عدد المصابين بفيروس كورونا الجديد على متن السفينة السياحية “دياموند برينسيس” ارتفع بذلك إلى 355 من الركاب وأفراد الطاقم.

ونقلت السفارة الألمانية في طوكيو عن مسؤولين يابانيين قولهم إنه من المتوقع استكمال جميع الاختبارات بحلول غد الإثنين، حيث ستكون جميع النتائج متاحة بحلول الأربعاء المقبل. وسيتم السماح للركاب الخالين من الفيروس بمغادرة السفينة في أعقاب فحص نهائي.

وسيتعين بقاء جميع هؤلاء الذين كانوا على اتصال عن قرب بالأشخاص الذين أصيبوا في حجر صحي. 

المصدر : الألمانية

المزيد من تقارير
الأكثر قراءة