الجيش التركي يتسلم أول طائرات بدون طيار محلية الصنع

يمكن للطائرة إجراء عمليات على مسافة 10 كيلومترات وحمل 200 رصاصة في وقت واحد
يمكن للطائرة إجراء عمليات على مسافة 10 كيلومترات وحمل 200 رصاصة في وقت واحد

استلم الجيش التركي أول دفعة من مقاتلات بدون طيار درون تحمل اسم “سونغار” محلية الصنع ومزودة بنظام لإطلاق النار.

وقامت شركة   أسيسغورد المحلية، المتخصصة في الصناعات الدفاعية، بناء على طلب القوات المسلحة التركية بتطوير مقاتلات سونغار.

وتم تسليم الدفعة الأولى من مقاتلات سونغار، بحضور مسؤولين من كل من رئاسة الصناعات الدفاعية التابعة لرئاسة الجمهورية، والقوات المسلحة التركية.

وقال أيهان صونار المدير العام لشركة أسيسغورد إن شركتهم تمكنت من تطوير مقاتلة الدرون بعد سلسلة من الجهود المكثفة.

وأعرب عن بالغ افتخاره جراء انضمام مقاتلات سونغار إلى قائمة أسلحة الجيش الوطني.

وأشار إلى أن مقاتلات سونغار تعد أول طائرات درون محلية الصنع مزودة بنظام إطلاق نار، مضيفا أنها قادرة على تأدية جملة من المهام الحساسة مثل تحديد الأهداف وتدميرها، ورصد كمية الخسائر بعد انتهاء العمليات، فضلا عن القيام بتصوير مناطق العمليات.

ولفت إلى أن شركتهم ستواصل العمل على تطوير المقاتلات بهدف إكسابها خصائصا إضافية.

وأوضح بأن سونغار ستشارك في كل من تطبيقات لإفيس، والوطن الأزرق العسكرية، المزمع إجراؤها في الأشهر المقبلة.

ويمكن لسونغار، إجراء عمليات على مسافة 10 كيلومترات، وحمل 200 رصاصة من عيار 5.5645 x  ملم، المعتمد في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، في وقت واحد.

وبجانب قدرتها على التحليق حتى ارتفاع 2800 متر، تتميز سونغار، بنظام آلي خاص ومرن، لإطلاق الرصاص من بندقيتها، التي تملك قدرة دوران بين 0 و60 درجة.

وستلعب الطائرة الجديدة، دورا فعالا، في حالات الهجمات على مخافر الشرطة، أو الكمائن أثناء سير القوافل العسكرية، دون الحاجة إلى التدخل البشري.

المصدر : الأناضول

المزيد من تقارير
الأكثر قراءة