اليمن.. الحصاد المر لأربع سنوات من الحرب

نحو 2 مليون طفل يمني يعانون من سوء التغذية
نحو 2 مليون طفل يمني يعانون من سوء التغذية

مع حلول الذكرى الرابعة للحرب في اليمن تتواصل معاناة اليمنيين في ظل عدم وجود أفق لحل الصراع المتواصل في هذا البلد الفقير والذي تسبب في أسوأ أزمة إنسانية يشهدها العالم حاليا. 

حصاد أربع سنوات من الحرب في اليمن:
  • الأمم المتحدة تقول إن ما يقرب من 100 مدني يتعرضون للقتل أو الإصابة أسبوعيا. 
  • تسببت الغارات الجوية في مقتل أو إصابة 37 طفلا شهريا خلال الشهور الاثني عشر الماضية، بحسب منظمة “أنقذوا الأطفال”.
  • المنظمة قالت إن الغارات الجوية كانت السبب الرئيسي في حالات الوفاة والإصابة المرتبطة بالحرب بين الأطفال اليمنيين. 
  • نحو 10 ملايين شخص، يمثلون أكثر من ثلث اليمنيين، لا يجدون ما يكفيهم من الطعام.
  • نحو 85 ألف طفل تحت سن خمس سنوات ربما توفوا بسبب الجوع الشديد منذ عام 2015.
  • نحو مليوني طفل يمني يعانون من سوء التغذية، من بينهم 360 ألف طفل يعانون من سوء تغذية حاد وخطير. 
  • يحتاج 24 مليون شخص، يمثلون حوالي 80٪ من السكان، إلى شكل ما من أشكال المساعدة الإنسانية. 
  • ما يقرب من 18 مليون يمني يفتقرون إلى المياه النظيفة.
  • تسببت الحرب والأوضاع الإنسانية الصعبة في فرار أكثر من 190 ألف شخص إلى البلدان المجاورة. 
  • يوجد حوالي مليوني طفل في اليمن خارج مقاعد الدراسة. 
  • تم الإبلاغ عن اشتباه بإصابة نحو 1.2 مليون شخص بالكوليرا منذ عام 2017، توفي منهم أكثر من 2500 شخص.
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من تقارير
الأكثر قراءة