مصر وإسرائيل يغلقان المعابر مع غزة قبل عيد الأضحى

فلسطينيون عالقون عند معبر رفح المصري

يشتكي مئات الفلسطينيين العالقين على الجانب المصري من الحدود مع قطاع غزة أوضاعا مأساوية في انتظار سماح السلطات المصرية لهم بالدخول إلى القطاع المحاصر.

عالقون عند معبر رفح:
  • يَبيت مئات الفلسطينيين العالقين في العراء منذ أيام نتيجة عرقلة السلطات المصرية لإجراءات دخولهم إلى القطاع عن طريق معبر رفح.
  • روى بعضهم أنه يَبيت على الجانب المصري من المعبر منذ ثلاثة أيام.
  • قال عدد من العالقين لـ”الجزيرة” إنهم تعرضوا لتفتيش “مهين”، وسرقة بعض أمتعتهم من قبل رجال أمن مصريين.
  • حمل العالقون عند معبر رفح السلطة الفلسطينية وفصائل المقاومة المجتمعة في القاهرة مسؤولية معاناتهم.
  • قال المسؤول الإعلامي في حركة الجهاد الإسلامي داود شهاب لدى عودة وفد الفصائل من اجتماعات مع المسؤولين المصريين في القاهرة، إن الجانب المصري وعد بإنهاء المعاناة في معبر رفح خلال شهر.
إغلاق معبر بيت حانون:
  • من جهتها أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي معبر بيت حانون المخصص لعبور الأشخاص.
  • سلطات الاحتلال قالت إن الإغلاق يأتي على خلفية وقوع مواجهات ومظاهرات عند الحدود مع قطاع غزة.
  • إغلاق معبر بيت حانون يعني تشديد الحصار على قطاع غزة.
  • الإغلاق يعني أنه لن يكون بمقدور سكان غزة استخدام المعبر خلال عطلة عيد الأضحى.
  • المسؤولون الإسرائيليون لم يوضحوا إلى متى سيستمر إغلاق الممر.
مسيرات العودة:    
  • خرجت الجمعة مظاهرات عند الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة تطالب برفع الحصار والعودة إلى قراهم التي هجروا منها.
  • اندلعت مواجهات أسفرت عن استشهاد فلسطينيين اثنين برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي.
  • يقوم مسؤولون من مصر والأمم المتحدة بمحاولة للتوصل إلى هدنة طويلة الأمد بين إسرائيل وحركة حماس. 
  • تفرض إسرائيل حصارا جويا وبريا وبحريا على قطاع غزة منذ أكثر من 10 سنوات.
  • لا تملك غزة حدودا أخرى إلا مع مصر حيث يقع معبر رفح الذي بقي مغلقا لفترات طويلة خلال السنوات الأخيرة. 
المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع فرنسية