مصادرة صحيفة سودانية نشرت مقالا عن اعتقال ناشطة

الناشطة السودانية ساندرا فاروق كدودة
(أرشيفية)

صادرت السلطات السودانية السبت نسخ صحيفة كانت نشرت مقالا عن اعتقال ناشطة سياسية عشية الانتخابات التي جرت هذا الأسبوع، وفق ما أفاد رئيس تحرير الصحيفة.

وقال مزمل أبو القاسم ان جهاز الأمن والمخابرات صادر نسخ عدد السبت من صحيفة “اليوم التالي” لدى خروجها من المطبعة في وقت متأخر الجمعة.

واعتقلت الناشطة ساندرا كدودة، عشية الانتخابات، داخل سيارتها فيما كانت تتوجه إلى تجمع للمعارضة قرب الخرطوم. وقالت منظمة العفو الدولية إنه تم الافراج عنها الأربعاء “في وضع صحي بالغ السوء يؤشر إلى تعرضها لسوء معاملة”. ونفت قوات الأمن علمها بمكان وجودها، لكن عائلة الناشطة اتهمت عناصر جهاز الأمن والمخابرات باعتقالها.

وأوضح أبو القاسم أنه دعا في مقاله في “اليوم التالي” إلى “كشف اسم الجهة التي خطفت” كدودة. وتتهم السلطات السودانية على الدوام بقمع حرية التعبير عبر الاعتقال التعسفي للمعارضين ومصادرة الصحف.

وحصلت هذه التجاوزات خصوصا مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية التي جرت من الاثنين إلى الخميس والتي يبدو فيها فوز الرئيس عمر البشير مؤكدا في ظل مقاطعة المعارضة. وأورد أبو القاسم أن جهاز الأمن والمخابرات سبق أن علق صدور صحيفته طوال 21 يوما العام الفائت من دون توضيح الأسباب.

وفي 16 شباط/فبراير الفائت، عمد عناصر في الجهاز المذكور إلى مصادرة نسخ 14 صحيفة، في إجراء قمعي غير مسبوق منذ أعوام.

 


المزيد من تقارير
الأكثر قراءة