نتنياهو يعلق على فيديو الأسير الإسرائيلي لدى كتائب القسام

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (رويترز)

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء الثلاثاء، صحة فيديو بثته كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) للأسير الإسرائيلي لديها في قطاع غزة منذ أكثر من 8 سنوات أفيرا منغستو، مُحمّلا الحركة المسؤولية عن مصيره.

وقال نتنياهو في تصريحات متلفزة خلال زيارة لمنطقة عمل جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) شمالي الضفة الغربية المحتلة “أمس، تلقينا تأكيدا جديدا لما كنا نعرفه طوال الوقت، أن أفيرا على قيد الحياة”، مضيفا “المسؤولية عن مصيره تقع بالكامل على عاتق حماس”.

وأضاف “إسرائيل لم توقف جهودها لإعادة منغستو وباقي أسرانا ومفقودينا”.

وفي الفيديو الذي بثته كتائب القسام، الاثنين، ظهر منغستو وهو يرتدي قميصا أزرق، ووجّه رسالة صوتية إلى حكومته متسائلا “إلى متى سأظل هنا في الأسر أنا ورفاقي بعد هذه السنوات الطويلة من المعاناة والألم؟ أين دولة وشعب إسرائيل من مصيرنا؟”.

ومساء الاثنين، قال مكتب نتنياهو في بيان إنه “لا يزال من غير الممكن تحديد مصداقية الفيديو الذي بثته حماس في وقت سابق من اليوم ذاته”.

واتهم نتنياهو الحركة الفلسطينية بأنها “تعرقل أي فرصة للتوصل إلى صفقة”.

ومرارا، نفت حماس مثل هذه الاتهامات، وهددت بـ”إغلاق ملف الجنود الإسرائيليين لدى كتائب القسام إلى الأبد في حال ماطلت إسرائيل في صفقة التبادل”.

وأسرت حماس في قطاع غزة، خلال حرب صيف 2014، جنديين إسرائيليين هما شاؤول آرون وهدار غولدين، بينما تقول إسرائيل إنهما قُتلا وتحتفظ الحركة برفاتهما.

المصدر : وكالات