استشهاد طفل فلسطيني متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي

الطفل الشهيد عمر خالد لطفي خمور (مواقع التواصل)

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد الطفل عمر خالد لطفي خمور (14 عاما) متأثرًا بإصابته بجروح خطيرة صباح اليوم الاثنين، في مخيم الدهيشة ببيت لحم. وكانت إصابته برصاص الاحتلال الحي في الرأس.

وكانت الوزارة قد أعلنت صباح اليوم عن إصابة طفل برصاصة في الرأس أطلقها عليه جنود الاحتلال خلال العدوان على مخيم الدهيشة ببيت لحم، ووصفت الإصابة بأنها حرجة.

واستشهد عمر أثناء مواجهات بين جيش الاحتلال الإسرائيلي وشبان فلسطينيين، اعتراضًا على اقتحام قوات الاحتلال لمخيم الدهيشة واعتقال مَن يصفهم الاحتلال بالمطلوبين.

وتفاعل النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مع الحدث، ونشرت منصات فلسطينية ونشطاء مقاطع فيديو لهتافات غاضبة رددها الشبان فور إعلان وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد عمر.

 

وباستشهاد الطفل عمر يرتفع عدد الشهداء إلى 13 بينهم 4 أطفال، منذ بداية العام الجاري.

يُذكر أن 224 فلسطينيًّا استُشهدوا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال العام المنصرم، بينهم 59 شهيدًا من محافظة جنين بالضفة الغربية.

المصدر : الأناضول + رويترز