أردوغان: عدد اللاجئين العائدين إلى سوريا سيزداد

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن عدد اللاجئين العائدين إلى سوريا سيزداد كلما آتت الاتصالات الدبلوماسية التي تجريها تركيا منذ مدة مع روسيا وسوريا ثمارها.

وتحدث أردوغان في كلمة ألقاها، الأربعاء، خلال المؤتمر الدولي لأمناء المظالم في أنقرة، عن العودة الطوعية للاجئين السوريين، وأشار إلى تسارعها كلما تحسنت الأجواء الأمنية في شمال سوريا.

وتابع أردوغان “عاد حتى اليوم نحو 500 ألف لاجئ سوري للأماكن التي حوّلناها إلى مناطق آمنة”.

وأضاف “عدد اللاجئين العائدين لبلادهم سيزداد كلما آتت الاتصالات الدبلوماسية التي تجريها تركيا منذ مدة مع روسيا وسوريا بثمارها”.

وأكد أن بلاده ستستمر في أداء واجب الأخوة والجوار والإنسانية حتى يتم تهيئة بيئة سلام واستقرار وسلام في سوريا.

لقاءات تركية سورية

وفي الأثناء، نقلت وكالة رويترز للأنباء عن مسؤول تركي بارز لم تسمه قوله إن تركيا وسوريا وروسيا تستهدف عقد اجتماع وزراء خارجيتها هذا الشهر، وربما قبل منتصف الأسبوع المقبل.

وسيكون مثل هذا الاجتماع أعلى مستوى للمحادثات بين أنقرة ودمشق منذ بدء الحرب في سوريا في 2011، ومؤشرًا على مزيد من التحسن في العلاقات بينهما.

ولعبت تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي (ناتو) دورًا رئيسًا في الصراع السوري، ودعمت معارضي الرئيس بشار الأسد، وأرسلت قوات إلى شمال سوريا.

وقال المسؤول، وهو غير مصرح له بالتحدث علنًا، إن الاجتماع قد يُعقد إما قبل لقاء وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بنظيره الأمريكي أنتوني بلينكن أو بعد هذا اللقاء المزمع عقده في الولايات المتحدة في 18 من الشهر الجاري.

وقال المسؤول “المناقشات مستمرة، ولكن لم يتم تحديد موعد معين بعد. لا توجد مشكلات في عقد الاجتماع.. إنهم يعكفون حاليًا على تحديد موعد له”، مضيفًا أن الاجتماع سيُعقد إما في موسكو أو في مكان آخر.

وأجرى وزيرا الدفاع التركي والسوري محادثات في موسكو الشهر الماضي لبحث أمن الحدود وقضايا أخرى، وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأسبوع الماضي إنه قد يلتقي بالأسد بعد اجتماع ثلاثي لوزراء الخارجية.

المصدر : وكالات