الأمريكيون يحيون الذكرى الـ21 لهجمات 11 سبتمبر.. وبايدن: لن نرتاح أو نستسلم (فيديو)

أحيا الأمريكيون، الأحد، ذكرى مرور 21 سنة على هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001، والتي راح ضحيتها نحو 3 آلاف شخص.

وحضر الرئيس جو بايدن مراسم إحياء الذكرى في مبنى وزارة الدفاع (البنتاغون)، فيما حضرت نائبته كامالا هاريس المراسم في مدينة نيويورك، كما شاركت السيدة الأولى جيل بايدن في مراسم ولاية بنسلفانيا.

وتمّت خلال المراسم الثلاثة قراءة أسماء الأشخاص الذين قتلوا كما هي الحال كل عام منذ وقع الهجوم.

وقال بايدن خلال كلمة في المراسم إن “أمريكا نفسها تغيرت في ذلك اليوم، لكن ما لم يتغير ولن يتغير أبدا هو شخصية هذه الأمة التي ظن الإرهابيون أنهم قادرون على جرحها”.

بايدن أثناء إحياء ذكرى هجمات سبتمبر (الفرنسية)

وأضاف “لن نرتاح، ولن ننسى أبدا، ولن نستسلم على الإطلاق. التزامنا بمنع وقوع هجوم آخر على الولايات المتحدة لا نهاية له”.

ولقى نحو ثلاثة آلاف شخص حتفهم في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 عندما قاد خاطفون طائرات صدمت برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك والواجهة الغربية لمبنى البنتاغون في أرلنغتون بولاية فيرجينيا في حين تحطمت طائرة رابعة في بنسلفانيا.

وتغلب ركاب رحلة شركة يونايتد إيرلاينز رقم 93 على الخاطفين وسقطت الطائرة في حقل مما منع إصابة هدف آخر.

كامالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي خلال إحياء ذكرى هجمات سبتمبر (رويترز)
المصدر : وكالات