كمال أبو عيطة للجزيرة مباشر: نتائج لجنة العفو الرئاسي أقل من المتوقع وبيروقراطية الدولة تعيق التحرك (فيديو)

قال وزير القوى العاملة الأسبق في مصر وعضو لجنة العفو الرئاسي كمال أبو عيطة إن نتائج اللجنة “أقل من المتوقع”، وذلك بعد إفراج السلطات الجمعة عن 33 من المحبوسين احتياطيًا في قضايا متنوعة.

وأضاف خلال مقابلة مع برنامج “المسائية” على قناة الجزيرة مباشر، مساء الجمعة، إنه كان يتطلع لأن يفضي عمل لجنة العفو الرئاسي لإخلاء سبيل آلاف المصريين المحبوسين، لكن ما حصل هو خروج المئات.

وطالب أبو عيطة بازدياد وتيرة أعداد المفرج عنهم، مؤكدًا في الوقت ذاته أن خروج أعداد قليلة أفضل من أن لا يخرج أحد.

وأفرجت السلطات المصرية الجمعة عن 33 من المحبوسين احتياطيًا في قضايا متنوعة، وذلك بعد استيفاء إجراءات خروجهم بموجب قرار من لجنة العفو الرئاسي.

ونشر مقربون من المحبوسين احتياطيًا المخلى سبيلهم، صورًا لخروجهم بعد قرار النيابة العامة إخلاء سبيلهم وانتهاء إجراءات خروجهم.

“بيروقراطية الدولة”

وعزا أبو عيطة قلة أعداد المفرج عنهم إلى “بيروقراطية الدولة”، وقال إن لجنة العفو عن المعتقلين تعرض الأسماء المرشحة للإفراج على جهات عدة لإبداء الرأي، لكن عملية التأخير الحاصلة تحتاج لإرادة أقوى، حيث أن “الدولة البيروقراطية تخرج لنا القليل”.

وقال إن شرط إخلاء السبيل أن لا يكون المعتقل متورطًا بالعنف.

وأشار إلى وقوفه مع معتقلي قناة الجزيرة مباشر المحبوسين في مصر، مشيرًا إلى أن الدستور يتيح حرية الرأي والتعبير بالوسائل كافة، ويمنع الحبس في قضايا النشر، على حد قوله.

وتعتقل السلطات المصرية 4 صحفيين يعملون في قناة الجزيرة مباشر، هم أحمد النجدي وهشام عبد العزيز وبهاء الدين إبراهيم وربيع الشيخ، واعتُقلوا جميعهم خلال إجازات اعتيادية إلى مصر خارج نطاق عملهم.

وجرى تفعيل عمل لجنة العفو الرئاسي في أبريل/نيسان الماضي، مع إعادة تشكيلها بتوجيه رئاسي تزامنًا مع دعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى بدء أول حوار وطني منذ وصوله إلى السلطة صيف 2014، وصدرت عنها قوائم بعفو رئاسي وأخرى تشمل قرارات قضائية بإخلاء السبيل.

المصدر : الجزيرة مباشر