لقي حتفه خلال اشتباكات طرابلس.. ليبيون ينعون الفنان الكوميدي مصطفى بركة (فيديو)

الفنان الليبي الراحل مصطفى بركة
الفنان الليبي الراحل مصطفى بركة (مواقع التواصل)

تفاعل عدد من رواد منصات التواصل في ليبيا مع خبر وفاة الفنان الكوميدي مصطفى بركة، الذي لقي حتفه خلال اشتباكات العاصمة طرابلس، السبت، معبّرين عن ألمهم لوفاته.

وأعاد نشطاء مشاركة مقاطع مصوّرة وصور قديمة للفنان الراحل عبر صفحاتهم الخاصّة.

وبكلماتٍ مؤثّرة، نعى ناشطون ومغردون ليبيّون الممثل الكوميدي، رافضين الاقتتال الداخلي، معبرين عن حسرتهم بفقدان الوسط الفني، لواحد من أبرز الممثلين في البلاد، واصفين رحيله بالموجع والمحزن.

وأظهرت مقاطع مصوّرة متداولة لحظات تشييع بركة وسط جمع غفير من أسرته ومحبيه.

ولقي بركة حتفه عقب إصابته برصاصة نتيجة الاشتباكات الدائرة وسط العاصمة طرابلس منذ الساعات الأولى من صباح السبت.

وكان الممثل الشاب يوثق الاشتباكات العنيفة بشوارع طرابلس عبر تصويرها ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال في آخر فيديو بث مباشر له “صورة أخيرة قبل ما نموت”.

وشارك الممثل الليبي زياد صبحي عبر حسابه على إنستغرام مقطعًا مصوّرًا له مع الراحل خاصة، وأن صداقة قوية جمعتهما على مدار عقد من الزمن، وكتب “في حفظ الرحمن يا صاحبي، الله يرحمك يا خوي”.

ونعى أحد المغردين الراحل بقوله “مصطفى بركة في طرابلس، وهيثم درباس في بنغازي شباب مدنيين حاولوا طيلة حياتهم تغيير الواقع الكئيب من خلال الكوميديا السوداء فكانوا ضحايا للرصاص الطائش والقذائف العشوائية في مسلسل حروب السلطة وصراع المليشيات الذي لا ينتهي. رحمهما الله”.

وتداول مغردون فيديو سابق لبركة يحث متابعيه على الالتزام بالصلاة والعودة إلى الله، مؤكّدًا أنها عماد الدين وركنه الأساس.

 

وبدأ مصطفى بركة مسيرته الفنية عام 2014، وحرص على تكوين قاعدة جماهيرية له عبر منصات التواصل الاجتماعي.

@basher_almgrhe

اللهم اغفرله وارحمة طيب القلب الصديق الوفي 💔

♬ الصوت الأصلي – Basher _almgrhe

 

وعاد الهدوء إلى طرابلس، الأحد، غداة اشتباكات بين مجموعات مسلحة اندلعت في العاصمة الليبية أسفرت عن سقوط 32 قتيلًا و159 جريحًا، حسب حصيلة رسمية.

ومنذ مارس/آذار الماضي، تتنافس حكومتان على السلطة، الأولى حكومة الوحدة الوطنية ومقرها طرابلس ويقودها عبد الحميد الدبيبة، والأخرى مكلفة من البرلمان بقيادة فتحي باشاغا ويرفض الدبيبة تسليم السلطة إلا لحكومة تُكلَّف من برلمان جديد منتخب.

المصدر : خدمة سند + وكالات