تقرير بريطاني: “قصر النظر” تسبب في مقتل جندي برصاص زميله

الرقيب القتيل أثناء تكريمه عام 2019 (ذا صن)

خلص تقرير إلى أن مقتل جندي بريطاني أصيب بطلق ناري خلال تدريب في ويلز من المحتمل أن يكون قد نتج عن خطأ من زميل له يعاني من قصر النظر لم يكن يرتدي العدسات وقت الحادث.

ووفقًا لوسائل إعلام محلية، توفي الرقيب جافين هيلير (35 عامًا) الذي كان أحد أفراد الكتيبة الأولى للحرس الويلزي في 4 مارس/آذار من العام الماضي، في سلسلة جبال كاسل مارتن بمقاطعة بيمبروكشاير.

وذكر تقرير صادر عن هيئة سلامة الدفاع أن التحقيق خلص إلى أن الجندي أخطأ وأطلق النار على زميله هيلير بدلًا من الهدف خلال التدريب.

وخلصت اللجنة إلى أن عدم ارتداء العدسات التصحيحية الموصوفة له أثر بشكل كبير في قدرة الجندي على “تحديد الهدف الصحيح واستهدافه وإصابته”.

وأوضح التقرير أن مطلق النار، الذي ظل في الجيش لمدة 18 شهرًا حتى وقوع الحادث، حاول سابقًا الانضمام إلى الجيش، ولكن لم يتمكن لأنه غير مؤهل بسبب مشكلة في البصر.

وأضاف أن الحارس استوفى فقط الحد الأدنى من معايير الدخول للجيش عند وضع العدسات التصحيحية.

وقدم التقرير توصيات تتضمن التأكد من أن الجنود الذين يحتاجون إلى عدسات تصحيحية يدركون مسؤوليتهم عن ارتدائها “عند القيام بجميع الواجبات التي تتعلق بالسلامة بشكل حرج”، ووضع آلية ضمان للتأكد من أنهم يرتدونها قبل إطلاق النار الحي.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية