رئيس أوكرانيا يقيل مسؤولَيْن كبيرين “بتهم الخيانة” ويرفض قرار كندا إعادة توربين الغاز الروسي

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي (منصات رسمية)

أقال الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، أمس الأحد، رئيس جهاز أمن الدولة والمدعية العامة، بعد تسجيل مئات الدعاوى الجنائية بشأن أنشطة خيانة من موظفين في مكاتب الادعاء العام وهيئات التحقيق.

وقال زيلينسكي، في بيان، اتخذت قرارًا بعزل المدعية العامة (إيرينا فينيديكتوفا) من منصبها وإقالة رئيس جهاز أمن الدولة (إيفان باكانوف).

وأضاف أنه سيتم تقييم الإجراءات المحددة وأي تقاعس من جانب أي مسؤول في قطاع الأمن ووكالات إنفاذ القانون.

وأوضح الرئيس أنه حتى اليوم، تم تسجيل 651 دعوى جنائية بشأن أنشطة التعاون والخيانة لموظفين في مكاتب الادعاء العام وهيئات التحقيق السابق للمحاكمة ووكالات إنفاذ القانون.

وحسب وكالة الأنباء الأوكرانية، فإن زيلينسكي، عيّن بمرسوم رئاسي أوليكسي سيمونينكو في منصب المدعي العام بالإنابة.

فاغنر لتعزيز الخطوط الأمامية

وعلى صعيد العمليات الميدانية قالت المخابرات العسكرية البريطانية اليوم الاثنين، إن روسيا استعانت بشركة المتعاقدين العسكريين الخاصة (فاغنر) لتعزيز قواتها على الخطوط الأمامية في الحرب الأوكرانية.

وذكرت وزارة الدفاع البريطانية في تحديث للمعلومات أن فاغنر تخفض معايير التجنيد وتوظف مدانين وأفرادا كانوا مدرجين على القوائم السوداء، مما قد يؤثر في فعالية الجيش الروسي.

أفراد من مرتزقة فاغنر (الجزيرة)

تدمير الصواريخ الأوكرانية

من جانبها قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم الاثنين، إن الوزير سيرجي شويجو وجه الجيش إلى أن تكون أولويته هي تدمير الصواريخ وقذائف المدفعية الأوكرانية البعيدة المدى.

وتقول كييف إنها نفذت سلسلة من الضربات الناجحة لـ30 من المراكز اللوجيستية ومستودعات الذخيرة الروسية باستخدام قاذفات متعددة الفوهات تلقتها في الفترة الأخيرة من الغرب.

إصلاح نورد ستريم

ذكرت صحيفة كوميرسانت الروسية اليوم الاثنين نقلًا عن مصادر مطلعة أن كندا أرسلت توربين خط أنابيب غاز نورد ستريم إلى ألمانيا على متن طائرة يوم 17 يوليو/تموز بعد الانتهاء من إصلاحه.

وقالت الصحيفة إن الأمر سيستغرق ما بين 5 و7 أيام أخرى حتى يصل التوربين إلى روسيا ما لم تكن هناك مشكلات تتعلق بالخدمات اللوجستية والجمارك.

رفض أوكراني

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إنه أبلغ رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو اليوم الأحد، أن الأوكرانيين لن يقبلوا أبدًا قرار كندا إعادة التوربين المخصص لتشغيل خط أنابيب الغاز الروسي نورد ستريم 1 لأنه سيشجع على المزيد من انتهاكات العقوبات.

وقال زيلينسكي في خطابه الليلي بالفيديو إنه تحدث إلى ترودو في وقت سابق وشكره على دعمه. وأضاف “لكنني أكدت بشكل منفصل أن الأوكرانيين لن يقبلوا أبدا قرار كندا بشأن توربين نورد ستريم”. وأضاف أن تسليمه لألمانيا من أجل تشغيل خط أنابيب الغاز الروسي ينتهك العقوبات.

وقال ترودو الأربعاء الماضي إنه “قرار صعب للغاية” أن نمنح إعفاء من العقوبات المفروضة على روسيا لإعادة التوربين الذي تم إصلاحه في كندا ويعد ضروريا لتشغيل خط أنابيب الغاز نورد ستريم 1، الذي يزود ألمانيا بالغاز.

لكن زيلينسكي ردد تصريحات سابقة لمسؤولين أوكرانيين قائلا إن روسيا تقوم بعملية ابتزاز باستخدام سلاح الغاز. وأضاف “إذا كان هناك انتهاك واحد الآن، فإنها مسألة وقت فقط قبل أن تكون هناك انتهاكات أخرى”.

نورد ستريم
أنبوب “نورد ستريم 1” لنقل الغاز الروسي إلى ألمانيا (رويترز)

مخاوف أوربية

وكانت روسيا قد بدأت عمليات صيانة سنوية لخط أنابيب (نورد ستريم 1) وهو أكبر خط أنابيب ينقل الغاز الروسي إلى ألمانيا بمعدل 55 مليار متر مكعب سنويا، وتتواصل عملية الصيانة حتى 21 يوليو/تموز الجاري.

وتتخوف أوربا من أن تمدد موسكو الصيانة المقررة للحد بشكل أكبر من إمدادات الغاز الأوربية، وهو ما يؤدي إلى تعطيل خطط تخزين كميات من الغاز لفصل الشتاء وتفاقم أزمة الغاز التي أدت إلى اتخاذ تدابير طارئة من الحكومات وفواتير عالية بشكل مؤلم للمستهلكين.

وخفضت روسيا الشهر الماضي تدفق الغاز إلى 40% من الطاقة الإجمالية لخط الأنابيب مشيرة إلى التأخر في إعادة المعدات التي تقوم بإصلاحها شركة سيمنز إنرجي الألمانية في كندا.

وقال وزير الاقتصاد الألماني روبرت هابيك إنه يتعين على البلاد مواجهة احتمال أن تعلق روسيا تدفقات الغاز عبر نورد ستريم 1 إلى ما بعد فترة الصيانة المقررة.

ونفى المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف المزاعم بأن روسيا تستخدم النفط والغاز لممارسة ضغوط سياسية، قائلا إن الإغلاق الناجم عن الصيانة حدث منتظم ومقرر وأنه لا أحد “يختلق” أي إصلاحات.

المصدر : وكالات