تقدّر ثروته بـ620 مليون دولار.. زيلينسكي يعلن إلقاء القبض على صديق مقرب من بوتين

فيكتور ميدفيدشوك ويداه مكبلتان (مواقع التواصل)

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أمس الثلاثاء، أن بلاده ألقت القبض في عملية خاصة على فيكتور ميدفيدشوك، الأوليغارشي الأوكراني الهارب، الصديق المقرب من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وشارك الرئيس الأوكراني -عبر حسابه على تليغرام- صورة لميدفيدشوك ويداه مكبلتان، وقال “تم تنفيذ عملية خاصة لجهاز الأمن الأوكراني. أحسنتم!”، مشيرًا إلى الكشف عن تفاصيل العملية لاحقًا.

وأكد جهاز الأمن الأوكراني إلقاء القبض على ميدفيدشوك الذي كان قيد الإقامة الجبرية إلى أن فُقد أثره بعد أيام على بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 فبراير/شباط، وفق إعلام أمريكي.

وفي رسالة مصورة، قال زيلينسكي “أقترح على روسيا مبادلة ميدفيدشوك بالأسرى الأوكرانيين لديها”.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و فيكتور ميدفيدشوك (منصات التواصل)

كان بوتين قد هدد كييف، العام الماضي، بالرد على ملاحقات ضد صديقه ميدفيدشوك.

ووضِع ميدفيدشوك -الذي يشغل مقعدًا في البرلمان الأوكراني- رهن الإقامة الجبرية العام الماضي.

ويتزعم السياسي المقرب من الرئيس الروسي حزب “منصة من أجل الحياة” وهي قوة المعارضة الرئيسة الموالية لروسيا في أوكرانيا ولها نحو 40 مقعدًا برلمانيًّا.

ويأتي ميدفيدشوك في المرتبة الـ12 بين أثرياء أوكرانيا -وفقًا لتصنيف مجلة فوربس- مع ثروة تقدّر بـ620 مليون دولار، وهو متهم بالخيانة العظمى ومحاولة نهب الموارد الطبيعية في شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014، كما يواجه عقوبة بالسجن قد تصل إلى 15 عامًا.

وشنت روسيا، في 24 فبراير/شباط الماضي، حربًا على جارتها أوكرانيا، مما دفع عواصم ومنظمات إقليمية ودولية إلى فرض عقوبات على موسكو شملت قطاعات متعددة، منها الدبلوماسية والاقتصادية والمالية والرياضية.

المصدر : الأناضول