وزير الدفاع البريطاني: غزو أوكرانيا سيمثل نهاية بوتين

بن والاس: بوتين مسؤول عن مقتل ألوف الجنود الروس، وعن قتل أبرياء (غيتي)

قال وزير الدفاع البريطاني بن والاس، اليوم الثلاثاء، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوة مستنفدة في العالم أيًّا كان ما يحدث في أوكرانيا، متوقعًا أن “هذا الغزو سيمثل نهايته”.

وأضاف والاس لراديو تايمز “سيتوقف في نهاية المطاف في مكان ما بالكرملين.. وسواء حدث ذلك الأسبوع المقبل أو العام القادم أو حتى العقد القادم، فواضح أن الأمر قابل للنقاش. مهما يحدث فإن الرئيس بوتين قوة مستنفدة في العالم وأمره ينتهي، كما ينتهي جيشه. يجب عليه أن يدرك ذلك”.

وقال والاس لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) “هذه هي نهاية بوتين.. وهكذا يجب أن تكون.. احتلال مثل هذا الشعب وهذا البلد مهمة مستحيلة”.

وأضاف “لن يرد أحد على اتصالاته الهاتفية على المدى البعيد. فهو ينهك جيشه، إنه مسؤول عن مقتل ألوف الجنود الروس، مسؤول عن قتل أبرياء.. كما أنه يُضعف اقتصاده إلى أدنى مستوى.. عليه أن يتحمل مسؤولية ذلك”.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (غيتي)

دعم بولندا

وقال والاس إن بريطانيا ستدعم بولندا إذا قررت تزويد أوكرانيا بطائرات مقاتلة، لكنه أشار إلى أن ذلك قد تكون له عواقب مباشرة على بولندا.

وأوضح “سندعم بولندا، وأي خيار يتخذونه”، مضيفا أن بريطانيا لا تستطيع تقديم طائرات يمكن للأوكرانيين استخدامها.

وأضاف “سنحمي بولندا، وسنساعدهم في أي شيء يحتاجون إليه. ستدرك بولندا أن أي قرار يتخذونه سيساعد أوكرانيا بشكل مباشر وهو أمر جيد، لكنه قد يضعهم أيضا على خط النار المباشر مع دول مثل روسيا وبيلاروسيا”.

وزودت بريطانيا أوكرانيا بأسلحة دفاعية إلى جانب مساعدات عسكرية وإنسانية أخرى.

وقال والاس إنه سيدلي ببيان أمام البرلمان، غدا الأربعاء، لتحديد المساعدات الفتاكة وغير الفتاكة التي ستقدمها بريطانيا، وكذلك الإجراءات التي ستحث الحكومة البريطانية الدول الأخرى على القيام بها.

وأطلقت روسيا، في 24 فبراير/ شباط الماضي، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “مشددة” على موسكو.

المصدر : وكالات