مستشارة وزير التعليم الأوكراني: لا ضمانات لـ76 ألف طالب أجنبي اضطروا إلى مغادرة البلاد (فيديو)

طلاب عرب وهنود أثناء محاولتهم الفرار من أوكرانيا (أسوسيتد برس)

قالت أوليسا فاشوك -مستشارة وزير التعليم الأوكراني- إن ما يشغل بال المسؤولين في بلادها الآن هو الاستيقاظ أحياءً في اليوم التالي.

وعن تدبير مرحلة ما بعد الحرب، قالت فاشوك إن “أقصى ما يفكر به الأوكرانيون هو الغد، ولا يفكرون بما بعد شهر أو أكثر”.

وأفادت أوليسا خلال مداخلة هاتفية مع برنامج “المسائية” على قناة الجزيرة مباشر، الإثنين، بأن وزارة التعليم الأوكرانية لا يمكنها تقديم أي ضمانات لـ76 ألف طالب أجنبي كانوا يدرسون في البلد واضطروا إلى مغادرته بينما لا يزال بعضهم عالقين.

وأضافت أن الوزارة ستبذل كل ما بوسعها حتى لا يتضرر مستقبل هؤلاء الطلبة.

ووصفت مستشارة وزير التعليم الأوكراني الوضع الإنساني في العاصمة كييف بأنه متقلب، وأن كل يوم يحمل معه أحداثًا مختلفة.

وفرّ أكثر من 1.7 مليون شخص من أوكرانيا منذ بدء الحرب في 24 فبراير/شباط، وفقًا لآخر إحصاءات للأمم المتحدة، الإثنين.

وأدرجت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين مليونًا و735 ألفًا و68 لاجئًا على موقعها الإلكتروني. وهذا العدد يزيد بـ200 ألف عن الحصيلة السابقة يوم الأحد.

وتتوقع السلطات والأمم المتحدة تدفّق مزيد من اللاجئين، خصوصًا عند فتح الممرات الإنسانية التي ستسمح للمدنيين المحاصَرين في المدن الكبرى بالخروج.

المصدر : الجزيرة مباشر