جناق قلعة 1915.. أردوغان يفتتح أطول جسر معلّق في العالم (فيديو)

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (الأناضول)

افتتح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، جسر (جناق قلعة 1915) الرابط بين قارتي آسيا وأوربا فوق مضيق الدردنيل.

وقال أردوغان -في كلمة خلال مراسم افتتاح الجسر وطريق (مالقارا) السريع في ولاية جناق قلعة- إن تركيا تخطت اليابان في امتلاك أطول جسر معلق بالعالم.

وأوضح أن الجسر سيوفر على تركيا 415 مليون يورو سنويًا من الوقت والوقود، ويقلِّص انبعاث الكربون.

وبيّن أن تاريخ 1915 الموجود في اسم الجسر هو عام الانتصار البحري في جناق قلعة التي كانت مسرحا لأشد المعارك دموية وشراسة خلال الحرب العالمية الأولى.

وأضاف “ارتفاع البرج 318 مترًا، ويشير إلى 18 مارس/آذار -المتمثل بتاريخ اليوم الجمعة- والمسافة بين البرجين تبلغ 2023 مترًا، حيث إن عام 2023 يوافق الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية، ورمز لأهدافنا الكبيرة”.

وشدّد الرئيس التركي على أن مشروع الجسر سيدعم الإنتاج الاقتصادي بنحو 5.3 مليارات يورو، ويوفر 118 ألف فرصة عمل، ويضيف قرابة 2.4 مليار يورو على الدخل القومي.

وأشار إلى أن الشركات التركية بالتعاون مع نظيراتها الكورية الجنوبية وعبر 5 آلاف موظف و740 آلة، عملوا ليل نهار من أجل افتتاح الجسر في تاريخه المحدد.

وأعرب أردوغان عن ثقته برفع حجم التجارة مع كوريا الجنوبية إلى 20 مليار دولار بأقرب وقت.

وأكد أن طريق مالقارا السريع الذي يربط إسطنبول بولايتي تكيرداغ وبالكسير عبر جناق قلعة.

وأردف “كان التنقل بين منطقتي لابسكي وغاليبولي بالعبّارات البحرية، حيث الانتظار لساعات جراء الازدحام، وبعدها هناك مسير لمدة ساعة ونصف، أما الآن فالرحلة نفسها تستغرق 6 دقائق عبر الجسر”.

وتحيي تركيا في 18 مارس من كل عام الذكرى السنوية لانتصار الدولة العثمانية على الحلفاء في معارك جناق قلعة عام 1915، إذ حاولت قوات بريطانية وفرنسية ونيوزلندية وأسترالية احتلال إسطنبول -عاصمة الدولة العثمانية آنذاك- وباءت المحاولة بالفشل.

وكانت المعركة التي وقعت بمنطقة غاليبولي في جناق قلعة بمثابة تحوّل لصالح الأتراك الذين انتصروا فيها على القوات المتحالفة خلال الحرب العالمية الأولى.

المصدر : وكالات