بلينكن يتهم موسكو بارتكاب “جرائم حرب”.. ودبلوماسي روسي: ادفعوا ثمن جرائمكم في العراق أولا (فيديو)

أوكرانيا قصف دمار
ألحق القصف الروسي دمارا واسعا في المدن الأوكرانية (رويترز)

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الخميس، إن القوات الروسية ارتكبت “جرائم حرب” في أوكرانيا، فيما حذّر وزراء خارجية دول مجموعة السبع من أن “مرتكبي جرائم الحرب في أوكرانيا سيحاسبون” أمام القضاء الدولي.

وقال بلينكن في مؤتمر صحفي إن “استهداف مدنيين عمدًا هو جريمة حرب. بعد هذا الكمّ من التدمير في الأسابيع الثلاثة الأخيرة، أرى أنه من الصعب استنتاج أن الروس لا يفعلون ذلك”.

من جانبهم، حذّر وزراء خارجية دول مجموعة السبع في إعلان مشترك، الخميس، من أن “مرتكبي جرائم الحرب في أوكرانيا سيحاسبون” أمام القضاء الدولي.

وأعرب وزراء المجموعة، التي تترأسها ألمانيا هذا العام، عن “ارتياحهم للتحقيقات وعمليات جمع الأدلّة الجارية، بما فيها أعمال المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية” في أوكرانيا.

وأعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان فتح تحقيق فوري في جرائم حرب محتملة ارتكبتها روسيا في أوكرانيا، استجابة لطلب عدد غير مسبوق من الدول الأعضاء في المحكمة.

وفي حديث مع أحد المراسلين في البيت الأبيض، الأربعاء، وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأنه “مجرم حرب”.

وقال الكرملين إن تصريحات بايدن “غير مقبولة وغير مسموح بها على الإطلاق ولا يمكن غض الطرف عنها”.

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إنه لا يحق لرئيس دولة “تقصف الناس في جميع أنحاء العالم منذ سنوات طويلة الإدلاء بمثل هذه التصريحات”.

وأشار بيسكوف إلى قصف الولايات المتحدة لليابان بالأسلحة النووية عام 1945، والذي أسفر عن مقتل ما يقرب من 200 ألف شخص على الفور بعد إلقاء القنبلتين، كما مات كثيرون آخرون بسبب الأمراض الناجمة عن التعرض للإشعاع، بالإضافة إلى تدمير مدينتي هيروشيما وناغازاكي.

وقال اندريه باكلانوف، الدبلوماسي الروسي السابق في لقاء مع الجزيرة مباشر، إن على الولايات المتحدة والرئيس بايدن “دفع ثمن جرائمهم في العراق أولًا”.

وتتهم الولايات المتحدة والدول الغربية الجيش الروسي بقصف مدنيين في عملياته العسكرية التي يشنها منذ 24 فبراير/شباط الماضي في أوكرانيا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات