خبير عسكري: روسيا لا تستطيع القيام بتكتيك “الأرض المحروقة” في أوكرانيا كما فعلت في سوريا (فيديو)

مناورات مشتركة للقوات المسلحة الروسية والبيلاروسية (رويترز)

قال العميد أحمد رحال الخبير العسكري، إن تصريحات روسيا بأن الجيش الأوكراني يستخدم المدنيين دروعًا بشرية وتبريرها بذلك سقوط قتلى منهم، هو “نصف الحقيقة”.

وأضاف في حوار مع برنامج المسائية على الجزيرة مباشر، أن الجيش الأوكراني يعتمد خطط الدفاع حول المدن نظرًا للتفوق الروسي.

وأضاف أنه يتخلى عن المساحات الفارغة ويبتعد عن المعارك في مناطق مكشوفة، بسبب عدم توفر أي تغطية جوية وصاروخية ومدفعية.

 

وأوضح الخبير العسكري أنه لا مجال للقوات الأوكرانية سوى البقاء بمحيط المدن وبناء خطوط دفاعها أحيانا على مقربة من الضواحي والمدن.

وتساءل المتحدث عما إذا كان من المطلوب تسليم أوكرانيا مدنها للجيش الروسي، مستطردًا أنها من الطبيعي أن تقاتل، وأن تزعج المقاومة الشعبية الروس.

وذهب رحال إلى أن الجيش الروسي استفاد من الحرب السورية، وأنه يحاول استنساخ التجربة على المدن الأوكرانية.

وأضاف أن الروس اختبروا أكثر من 300 سلاح في سوريا، وسياسة تكتيك تقطيع الأوصال، وهو ما يطبقونه اليوم في أوكرانيا، لكنهم وقفوا عند نقطة لم يتمكنوا من استخدامها  وهي تكتيك “الأرض المحروقة”.

وأوضح ضيف المسائية أن ذلك يعتمد على وجود صبيب ناري من المدفعية وقوات صاروخية تساندها ضربات جوية كثيفة تستطيع أن تحرق منطقة بعرض عدة كيلومترات وعمق حوالي 10 كيلومترات، لمنع المعارك المباشرة.

وأفاد الخبير العسكري أن الجيش الروسي لا يمكنه استخدام ذلك في أوكرانيا لأن الإعلام الغربي يراقب ويتابع، مما يمنعه من ارتكاب مجازر بشرية في حق المدنيين.

المصدر : الجزيرة مباشر